وزير الداخلية: من غير المقبول استمرار حكومة معين عبد الملك ويجب رحيلها

طالب نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية اليمني أحمد الميسري حكومة معين عبد الملك  بالرحيل، وأكد صحة الرسالة التي نشرتها بعض وسائل الإعلام في وقت سابق، والتي بعثها 12 وزيرا إلى الرئيس عبد ربه منصور هادي، مطالبين بإصلاحات في مجلس الوزراء.

واعتبر الميسري أنه “من غير المقبول استمرار الحكومة ورئيسها في هذا المنعطف التاريخي الهام”، مؤكدا أنه أحد الموقعين على الرسالة المذكورة، وأن هناك شبه إجماع على عدم رضى أعضاء الحكومة عن عمل رئيسها.

وكان وزراء في الحكومة اليمنية قد دعوا في رسالة للرئيس هادي إلى سرعة التدخل واتخاذ التدابير اللازمة من أجل القيام بإصلاحات في مجلس الوزراء.

وكشفت الرسالة -التي تحمل أسماء 12 وزيرا- عما وصفته بصراع بين رئيس الوزراء معين عبد الملك وعدد من أعضاء الحكومة، وصل إلى حد إصدار مذكرات توقيف أدت إلى استقالة عدد من الوزراء.

وجاء في الرسالة أن الخلافات بين رئيس الوزراء وعدد من أعضاء المجلس تساهم في إضعاف الحكومة وتزعزع ثقة المواطن بها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى