The Yemen Logo

وقفة تضامنية في "مأرب" تندد بطريقة تعامل الوفد الحكومي مع قضية الصحفيين المختطفين  

وقفة تضامنية في "مأرب" تندد بطريقة تعامل الوفد الحكومي مع قضية الصحفيين المختطفين  

اليمن نت - 13:45 01/10/2020

اليمن نت-متابعة خاصة  

 خرج العشرات من الصحفيين والحقوقيين، اليوم الخميس، في وقفة احتجاجية بمحافظة "مأرب" للتضامن مع الصحفيين المختطفين في سجون الحوثيين. 

 وحمل بيان صادر عن الوقفة الاحتجاجية المبعوث الأممي لليمن مارتن غريفيث  المسؤولية الكاملة لتعريض حياة الصحفيين لأي خطر ناجم عن إهماله لواجباته التي تقع ضمن تدخلاته الإنسانية في اليمن بتكليف من الأمم المتحدة، ومساهمته في تحويل قضية الصحفيين المختطفين من ملف إنساني إلى بيادق على طاولات المقايضة السياسية. 

واعتبر البيان تعليق ملف الصحفيين المختطفين دون أي تهمة حقيقية لهم، الغرض منها ابتزاز سياسي يمارس من قبل جماعة الحوثي المسلحة لتحقيق مكاسب سياسية في انتهاك صارخ لحقوق الانسان. 

 وفي ذات السياق قال أهالي المختطفين الذين شاركوا في البيان،  نحن أهالي الصحفيين المختطفين منذ انطلاقِ جولة المفاوضات بين الحكومة والمليشيات الحوثية في جنيف قبل أيام وكنا على أمل بإطلاق سراحهم ضمن كشوفات التبادل على الرغم من أننا كنا ضد فكرة مساواتهم بأسرى الحرب ومقايضة حريتِهم بحرية المقاتلين. 

وتابع البيان :"ومع ذلك ورغم مساواتهم غير القانونية بالأسرى فقد تم استبعاد أسمائهم من قائمة المتوقع الإفراج عنهم". 

وأوضح البيان "أنه حتى قبل هذه الصفقة كنا نطالب ميليشيا الحوثي بالإفراج الفوري عن أبنائنا الصحفيين المختطفين وهي ترفض، لنكتشف اليوم أن الحكومة ووفدها المفاوض ليسوا مكترثين لحياة الصحفيين ولا قضيتهم وهم الذين يقضون كل هذه السنوات في السجن بسبب دعمهم لسلطة الدولة ورفضهم الانقلاب عليها"..  

ووصف البيان الموقف بالمخجل والمعيب بالنسبة لوفد الحكومة ِالتفاوضي الذي قبل بما فرضه عليه الطرف الممثل عن لجماعة الحوثي. 

  

 

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram