وفاة نجل حقوقية يمنية متأثرا بجراحة في عدن جنوبي البلاد

اليمن نت -متابعة خاصة
المجال: أخبار التاريخ: أبريل 6, 2019

توفي نجل المحامية والحقوقية اليمنية “هدى الصراري”، اليوم السبت، في العاصمة المؤقتة عدن بعد مرور كثر من  أسبوعين على إصابته برصاصة ميليشيات مسلحة تدعمها أبوظبي.

ونالت رصاصة غادة من نجل الصراري ” “محسن عبدالله فارع” البالغ من العمر “17” عاما أثناء تواجده بالقرب من منزلهم  في مديرية الشيخ عثمان شمالي مدينة عدن برصاصة خلال المواجهات المسلحة  التي دارت بين قوات أمنية ومسلحين تتهمهم الجهات الأمنية بقتل الشاب رأفت دنبع.

وعقب حادثة الإغتيال غردت “الصراري” بصفحتها الرسمية “تويتر” القتيل رأفت دنبع هو الشاهد الوحيد لجريمة اغتصاب طفل المعلا .

وفجرت حادثة قتل الشاب “دنبع” أوائل شهر مارس الماضي احتجاجات وتظاهرات عارمة في العاصمة عدن مطالبين بتسليم القتلة ووضع حد للمهزلة التي يمارسها أمن عدن والحزام الأمني بحق ابناء المحافظة.

وتمول أبوظبي جماعات متطرفة من ضمنها الإنتقالي الجنوبي الذي يتلقى أوامر مباشرة من القيادة الإماراتية في أبوظبي ويقود ميليشيات تم تدريبها في معسكرات خارجة عن الشرعية ارتكبت جرام وحشية بحق أبناء عدن.