وفاة الإمام والخطيب ياسر العزي متأثراً بجراحه بعد اسبوع من محاولة اغتياله بعدن

اليمن نت - خاص
المجال: أخبار التاريخ: أبريل 4, 2018

توفي امام وخطيب مسجد عمر بن الخطاب في عدن الشيخ ياسر العزي متأثرا بجراحه بعد اسبوع من محاولة اغتياله.

وكان العزي قد تعرض لإطلاق نار من قبل مسلحين يستقلون دراجة نارية، في مديرية المنصورة الأسبوع الماضي.

وتأتي هذه الحادثة بعد يومين أيضا من وفاة الخطيب عمر دوكم في مدينة تعز اثر  إصابته بطلق ناري الجمعة الماضية في حادثة مشابه .

وقد خلقت حالات الاغتيالات المتكررة لخطباء وأئمة المساجد في عدن، حالة من الأرق والقلق لسكان المحافظة وذلك بعد أن شهدت الكثير من حالات الاغتيال للخطباء وأئمة المساجد مؤخرا حتى أصبحت ظاهرة، بالإضافة الى الاغتيالات الأخرى التي وصفها سياسيون بأنها جرائم سياسية وليست اغتيالات جنائية.

ويوضح مراقبون أن الغرض يبدو من وراء تصفية أئمة المساجد ومشائخ العلم الذين لا يوالون دولة الإمارات ولا أدواتها في محافظة عدن، والذين وجدوا صعوبة في تغييرهم بمشائخ موالين لهم بالطرق التقليدية، لأنهم ليسوا مجرد موظفين، يمكن تغييرهم في أي لحظة من قبل السلطة المتحكمة بمصير عدن والجنوب عموما بعيدا عن سلطات الدولة، بدليل أنه يعقب كل عملية اغتيال لأي إمام مسجد بتعيين إمام جديد من الموالين لدولة الإمارات رغم عدم كفاءتهم لذلك.