The Yemen Logo

وزير سويدي: لا حل إنساني للأزمة في اليمن

وزير سويدي: لا حل إنساني للأزمة في اليمن

غرفة الأخبار - 22:20 24/10/2021

اليمن نت- خاص:

قال وزير التنمية والتعاون الدولي السويدي إنه لا يوجد "حل إنساني للأزمة في اليمن، بل حل سياسي".

وأضاف بير أولسون فريده في تصريحات صحفية، أن الأزمة الإنسانية في اليمن تتفاقم و "تنهار" عدة أجزاء من البلاد في أعقاب نقص التمويل الدولي لوكالات الإغاثة.

وقال فريده: "لا يوجد حل إنساني للأزمة في اليمن، فقط حل سياسي، وإذا انخرط المجتمع الدولي والمنطقة معًا، فعلينا أن نجد هذا الحل السياسي".

وفشلت خطة الاستجابة التابعة للأمم المتحدة لهذا العام البالغة 3.85 مليار دولار لما وصفته الأمم المتحدة بأكبر أزمة إنسانية في العالم بأكثر من ملياري دولار. وأجبر نقص التمويل بعض الوكالات على إنهاء عملياتها في البلاد وسط صراع وتحذيرات من مجاعة.

وقال المسؤول السويدي: "اليمن ينهار تحت مراقبتنا وعلينا أن نتحرك حيال ذلك، نحن بحاجة إلى الدعوة إلى وصول المساعدات الإنسانية بشكل فوري" .

وتابع: "نحن بحاجة إلى الضغط من أجل وصول المساعدات الإنسانية وإظهار أننا وصلنا إلى المحتاجين، لإقناع الدول المانحة بالمساهمة مالياً".

يعتمد حوالي 21 مليون يمني -75% من سكان البلاد- على المساعدات الإنسانية.

وتتفاقم الأزمة الإنسانية في اليمن بسبب مشاكل منها انهيار الاقتصاد وتقييد وصول المنظمات الإنسانية.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram