The Yemen Logo

وزير الخارجية العماني: الحلول القادمة من خارج اليمن لن تجلب سلاماً حقيقياً ودائماً

وزير الخارجية العماني: الحلول القادمة من خارج اليمن لن تجلب سلاماً حقيقياً ودائماً

اليمن نت - 21:35 29/06/2022

قال وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي، اليوم الأربعاء، إن رؤية بلاده للحل السياسي باليمن تتمثل في تشكيل حكومة وطنية شاملة، تراعي جميع المصالح وأصحاب الشأن.

وأفاد الوزير العماني – في حوار مع الكاتب الصحفي جمال الكشكي رئيس تحرير مجلة (الأهرام العربي) أن بلاده تؤيد النهج، الذي اقترحه مبعوث الأمم المتحدة لليمن وتتلخص رؤيتنا للسلام باليمن، فى تشكيل حكومة وطنية شاملة، تتمثل فيها جميع المصالح وأصحاب الشأن من أشقائنا اليمنيين.

وأضاف: خلاصة القول هي أن السلام في اليمن ومستقبله، هو قرار إستراتيجي، يتخذه في الأساس اليمنيون أنفسهم، ولا يمكن فرضه من الخارج، لأن هذا لن يجلب سلاما حقيقيا ولا دائما".

وحول الدبلوماسية العمانية وقدرتها على التواصل مع الجميع سواء في المنطقة أو خارجها، قال الوزير إنه إذا كانت الدبلوماسية تهدف إلى إيجاد الحلول بالطرق السلمية، فإن أهم طريق سلمي علينا أن نسلكه، هو طريق الحوار الذى يمكن أن يستفيد منه الجميع، لذلك علينا أن نتمسك بهذا المسلك تماما لتحقيق التفاهم والحلول، التي تجمع ولا تفرق بين الأطراف المختلفة.

وأضاف: "هذا مبدأ تعتنقه الدبلوماسية العمانية، وتعمل به على الدوام في إطار العلاقات الخارجية، ومن أجل ضمان استمرارية وصون السلام والوئام، كما أن سلطنة عُمان تؤمن بانتهاج سياسة حسن الجوار، بكل ما تعنيه هذه العبارة جملة وتفصيلا".

وتابع البوسعيدي "لنأخذ قضيتين حاليتين في هذا السياق: أولاهما مفاوضات خطة العمل الشاملة المشتركة بين إيران، والأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن وألمانيا، فالتوصل إلى نتيجة إيجابية لهذا الملف - عبر الحوار - سيمثل مكسبا كبيرا للسلم والأمن والاستقرار الإقليمي والعالمي، سيستفيد الجميع، ولن يكون هناك خاسرون.

ووفقا للوزير العماني: القضية الثانية، هي اليمن، وإن المعاناة الإنسانية في هذا البلد العربي والجار الشقيق، هائلة والخسائر فادحة، وكل يمني سوف يستفيد، إذا أفضى وقف إطلاق النار الحالي إلى سلام دائم.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

سادت حالة من الحزن والاستياء القطاعَ الطبي في مصر بعد وفاة الطبيب الشاب "نبيل عادل سيدار" -وهو طبيب جراحة مقيم- إثر إصابته. . .

شددت على أهمية أخذ الاعتبار المتجدد باتخاذ إجراءات مبكرة ضد الفيضانات على جميع المستويات كونها مسألة عاجلة.

جاء ذلك في حديثه مع نظيره البحريني عبد اللطيف بن راشد الزياني في العاصمة الأردنية عمان.

غادرت، اليوم الثلاثاء، أول سفينة تابعة للأمم المتحدة لنقل الحبوب الأوكرانية ميناء بيفديني في جنوب أوكرانيا، متّجهة إلى إفريقيا. . .

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram