The Yemen Logo

وزير الإعلام : انتهاكات الانقلابيين ضد الصحافيين جسيمة

وزير الإعلام : انتهاكات الانقلابيين ضد الصحافيين جسيمة

اليمن نت - 06:08 10/11/2017

قال وزير الإعلام معمر الإرياني إن الحريات الإعلامية تتعرض لانتهاكات جسيمة من قبل الميليشيات الحوثية مضيفا أنها تنوعت بين إغلاق ومصادرة الصحف والمؤسسات الإعلامية واختطاف وسجن الصحافيين والحكم بالإعدام حتى أصبحت صنعاء مدينة تخلو من الصوت الآخر.

جاء ذلك، لدى لقاء الإرياني رئيسة دائرة شبه الجزيرة العربية والعراق في جهاز خدمة العمل الخارجي التابع للاتحاد الأوروبي روزماري جيلي، في بروكسل أمس الأربعاء .

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) عن الوزير قوله: «إن الانتهاكات الحوثية ضد أبناء الشعب اليمني وصلت إلى الحد الذي يجعل منها جرائم ضد الإنسانية وهو الأمر الذي يضع المجتمع الدولي والمنظمات الدولية أمام مسؤوليات أخلاقية وقانونية تجاه الشعب اليمني».

وجدد الإرياني التأكيد على الرغبة الجادة والصادقة لدى الحكومة اليمنية في تحقيق السلام العادل والشامل الذي يستحقه الشعب اليمني والقائم على مرجعيات ثابتة تضمن عدم تكرار ما حدث من مآسٍ، «لكن التجارب التي خاضتها الحكومة مع هذه الميليشيات خلال ثلاث جولات من المشاورات السياسية برعاية الأمم المتحدة أثبتت عدم جدية الميليشيا الحوثية في الذهاب للسلام وإصرارها على الاستمرار في مشروعها الانقلابي والضغط على المجتمع الدولي والإقليم للقبول بنموذج آخر لحزب الله اللبناني».

من جهتها أوضحت المسؤولة الأوروبية أن تجربة الحوار الوطني في اليمن حظيت باهتمام بالغ من قبل الاتحاد الأوروبي وجميع الفاعلين الدوليين وكنا نأمل بأن تشكل التجربة اليمنية في الانتقال السياسي قصة نجاح لدول الديمقراطيات الناشئة وعبرت عن خيبة الأمل من عدم استكمال الطريق الذي بدأ.

وأعربت عن عميق الأسف للوضع الإنساني الذي يعيشه الشعب اليمني والتخوف من عدم التوصل إلى حل سياسي بسبب تشدد الميليشيات الحوثية وعدم جديتها في إنهاء الحرب، وجددت دعم الاتحاد الأوروبي للحكومة الشرعية المعترف بها دولياً.

كما أكدت جيلي على إدانتها لكافة الانتهاكات الحوثية لحقوق الإنسان بشكل عام وما يتعرض له الصحافيون وحرية الرأي والتعبير بشكل خاص، ووعدت بأنها ستعطي ملف الانتهاكات التي يتعرض لها الصحافيون جل اهتمامها وتعمل على إيصال معاناتهم إلى كافة الجهات المعنية انطلاقاً من المبادئ والقيم التي يحملها الاتحاد الأوروبي.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram