The Yemen Logo

وزير الأمن القومي الإسرائيلي يقتحم المسجد الأقصى والسلطة الفلسطينية تستنكر

وزير الأمن القومي الإسرائيلي يقتحم المسجد الأقصى والسلطة الفلسطينية تستنكر

غرفة الأخبار - 11:41 03/01/2023

اقتحم وزير الأمن القومي الإسرائيلي، زعيم حزب "القوة اليهودية" اليميني المتطرف إيتمار بن غفير المسجد الأقصى، الثلاثاء، وسط حراسة مشددة.

وجاء الاقتحام دون إعلان مسبق وبعد أن أشاعت مصادر إسرائيلية بأنه قرر إرجاء الزيارة بعد طلب من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وكان بن غفير أعلن عزمه اقتحام المسجد ولكنه لم يحدد موعدا لذلك.

وتم الاقتحام عبر باب المغاربة في الجدار الغربي للأقصى، في ساعة مبكرة من صباح الثلاثاء وشمل جولة في باحات المسجد.

ونشر موقع واي نت الإخباري على الإنترنت صورا لبن غفير وهو يتجول في الموقع تحت حراسة مشددة.

وأدانت وزارة الخارجية الفلسطينية "بشدة" اقتحام الوزير للمسجد الأقصى، واعتبرت هذا الفعل "استفزازا غير مسبوق وتهديدا خطيرا لساحة الصراع، واستخفافا بالمطالبات بوقفها".

ورأت الخارجية الفلسطينية أن الزيارة "شرعنة لمزيد من الاقتحامات واستباحة الأقصى من قبل المستوطنين، بل وتشجيع لهم وحماية لارتكاب أبشع الجرائم والاعتداءات على الأقصى".

وحملت الوزارة "نتانياهو المسؤولية عن هذا الاعتداء الصارخ على الأقصى"، وقالت إنها "ستتابعها على المستويات كافة بالتنسيق مع الأشقاء في الأردن"، حسب ما جاء في البيان.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram