The Yemen Logo

هل تغير هجمات الحوثيين على الإمارات من سير المعارك في شبوة ومأرب؟

هل تغير هجمات الحوثيين على الإمارات من سير المعارك في شبوة ومأرب؟

غرفة الأخبار - 11:44 18/01/2022

شنت مليشيا الحوثي، أمس الأثنين، هجوما على الإمارات بالطائرات المسيّرة على منشأة نفطية رئيسية في أبوظبي ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص واندلاع حريق في مطار أبوظبي الدولي وذلك بالتزامن مع تحقيق قوات الجيش اليمني تقدمات واسعه في جبهات شبوة ومأرب.

وأكد الناشط السياسي في شبوة، أبو محمد جحنون، إن العمليات العسكرية من جانب التحالف والشرعية في شبوة تمت بنجاح ولكن لا تزال هناك جيوب بسيطة من الحوثيين يجرى التعامل معهم من جانب قوات الجيش اليمني وطائرات التحالف.

وأوضح جحنون في تصريحات لوكالة "سبوتنيك" أن"عمليات الحوثيين في الداخل الإماراتي لن تغير من الأمر شىء ولن تثني الإمارات عن دورها في مساعدة اليمنيين، فالإمارات عندما تدخلت في اليمن كانت تعلم جيدا ما يمكن أن يقدم عليه الحوثيون من حماقات ويقومون بعمليات داخل الأراضي الإماراتية".

وأضاف "هؤلاء عبارة عن مليشيات استولت على الحكم بالقوة، ووجدت مخزون سلاح من النظام السابق، عملت من خلاله على إيذاء جيرانها سواء كانت السعودية أو الإمارات وغيرها، وأكثر من وقع عليه الإيذاء منها هو الشعب اليمني سواء في الجنوب أو الشمال".

وتابع: "ما حدث من استهداف للإمارات لن يغير شىء وسوف تستمر العمليات العسكرية، وسيتم تحرير ما تبقى من مديريات مأرب، أما مديريات شبوة فقد حسم أمرها، فلم يتبق من الحوثيين سوى جيوب بسيطة تقوم قوات العمالقة بالتعامل معها في الوقت الحاضر، وما يمنع العمالقة من اقتحام مديرية عين هو احتماء الحوثيين بالمدنيين".

من جهته قال الخبير العسكري التابع للحوثيين في صنعاء العميد عزيز راشد، للوكالة أن "استهداف العمق الاستراتيجي الإماراتي من جانب الجيش واللجان الشعبية عن طريق الطائرات المسيرة والصواريخ الباليستية كان ردا على ما قامت به من تصعيد في بعض الجبهات".

وأمس الأثتين اعلنت شرطة إمارة أبوظبي في بيان، اندلاع حريق، ما أدى إلى انفجار في 3 صهاريج نقل محروقات بترولية في منطقة مصفح آيكاد 3، بالقرب من خزانات أدنوك تسبب بمقتل 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين، إضافة لوقوع حادث حريق بسيط في منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبوظبي الدولي.

وتبنت مليشيا الحوثي على لسان متحدثها العسكري الهجوم على المنشآت الإماراتية، الذي قال إنه تم بخمسة صواريخ باليستية وعدد كبير من الطائرات المُسيّرة.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

رفع مستوطنون الأعلام الإسرائيلية داخل المسجد الأقصى ومحيطه، وأدوا رقصات علنية في باحاته

تحمل السفينة أكثر من 1.1 مليون برميل نفط، وهي عرضة لخطر تسرب أو انفجار أو حريق

تتعمد مليشيا الحوثي زرع الألغام والعبوات الناسفة بشكل عشوائي في الطرقات والمنازل والمزارع

شكر الحكومة المصرية على الموافقة على الرحلات الجوية بين القاهرة وصنعاء

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram