The Yemen Logo

نشطاء يمنيون: مليونية شبوة قزمت مشاريع أبوظبي وهتفت لليمن الكبير

نشطاء يمنيون: مليونية شبوة قزمت مشاريع أبوظبي وهتفت لليمن الكبير

اليمن نت - 17:02 16/08/2020

اليمن نت- وحدة الرصد- خاص

تفاعل المئات من النشطاء والكتاب والسياسيون، مع المظاهرة المليونية التي خرجت صباح الأحد تهتف لليمن الكبير وترفض الأطماع الخارجية ومشاريعها العبثية.

وجدد التظاهرة الكبيرة التي جابت مدينة عتق عاصمة المحافظة، دعمها للشرعية اليمنية في دحر الانقلاب الحوثي والإسراع في تنفيذ اتفاق الرياض.

وفي التظاهرة التي دعا لها الائتلاف الوطني الجنوبي ألقى مقبل لكرش الامين العام المساعد للائتلاف كلمة أكد فيها أن أبناء شبوة "اليوم على قلب رجل واحد يرفضون كل أساليب العنف والاحتكام إلى القوة، مؤمنين أن الحوار والتعايش والشراكة هي الحل الوحيد لحل كافة الإشكالات".

وقال بيان عن التظاهرة إن:" جموع الشعب من أبناء محافظة شبوة، خرجت من مختلف المديريات والمناطق والقبائل، ومن جميع شرائح المجتمع ومكوناته وقواه السياسية في حشد تاريخي غير مسبوق شهدته مدينة عتق، للتعبير عن إرداتها الحرة في صورة بديعة من صور التلاحم الشعبي والتعبير السلمي الحضاري الذي هتفت فيه الجماهير بصوت مسموع داعم للشرعية بقيادة الرئيس عبدربه منصور هادي".

وأكد البيان أن محاولة خلق كيانات انقلابية تهدف إلى تقويضها والنيل منها عبر الاعتداء على المؤسسات الوطنية واستخدام السلاح في وجه الدولة سلوك يضع مرتكبيه في نفس المربع الذي تقف فيه مليشيات الحوثي المدعومة من إيران.

وشدد البيان على أن ادعاء احتكار تمثيل القضية الجنوبية ورفع لافتة التفويض الشعبي أمر لا يتسق مع قيم الديمقراطية ويهدد السلم الاجتماعي والامن والاستقرار كونه يؤسس لحالة من الإلغاء والتهميش والاقصاء ويقود للعنف والفوضى.

وطالب البيان السلطات الشرعية إلى التركيز على معركة دحر الانقلاب وإسقاط المشروع الإيراني وتحرير اليمن واستعادة ورفع المعاناة عن كاهل الشعب".

وأدان كل إجراءات التطبيع إسرائيل، معتبرا ذلك عدوانا على الشعب الفلسطيني واستهداف لمركزية القضية الفلسطينية في وعي ووجدان الأمة".

وتأتي هذه المظاهرات بتنظيم من الائتلاف الوطني الجنوبي الذي سبق أن نظم مظاهرات سابقة في أرخبيل سقطرى وفي محافظة أبين خلال الفترة القليلة الماضية.

وقال محافظ المحافظة "محمد بن صالح عديو" إنه "ليس جديداً ولا غريباً أن يقف أبناء شبوة مع شرعية الرئيس هادي ومع الدولة ومؤسساتها" مؤكداً وقوف أبناء المحافظة مع الشرعية ومع الدولة.

وأضاف في تغريدة له على حسابه في تويتر: إن "كانوا (أبناء شبوة) قد احتشدوا اليوم للتعبير سلماً عن موقفهم الداعم للشرعية فقد دافعوا عنها قبل ذلك بأرواحهم وقاوموا مشاريع الانقلاب والتمرد عليها وحددوا خياراتهم بالانحياز لها".

وقال سفير اليمن لدى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم "يونسكو" محمد جميح ، إنه بعد أبين وسقطرى خرجت اليوم شبوة جنوب اليمن تهتف لليمن الكبير.

ولفت إلى أن اللوحة التي عانق فيها علم اليمن علم فلسطين تبعث برسالة ذات مغزى، لافتا إلى أنها شبوة عاصمة الرمال، وحارسة تاريخ اليمن.

وأضاف أن شبوة تقول لشيوخ العار المتلبسين بالدين أن تاريخ المنطقة يسير في الطريق الواصل بين عدن وغزة، مؤكدا في الوقت ذاته هل وصلت الرسالة؟

وقال الناشط إبراهيم عبد القادر إن شبوة هي الأخرى خرجت أفواجا في تظاهرة حاشدة بمدينة عتق رفعت العلم الوطني ورددت هتافات وطنية لـ اليمن وحكومتها الشرعية.

وأوضح أن ما يسمى بالانتقالي المصنوع على عجل في إحدى عزب أبو ظبي أصبح اليوم صغير جدا وكل مدن ومناطق الجنوب ترفضه صوتا واحدا، هذا الجنوب لن يكون لعبة يلتهى بها الصبيان.

وبين الصحفي "سعيد ثابت" أن المظاهرات الشعبية الكبيرة التي شهدتها شبوة اليوم وقبلها وأبين وسقطرى والمهرة أكدت أن لا صوت واحد يحتكر تمثيل محافظات جنوب اليمن، أو يزعم أنه المعبّر الوحيد عن تطلعات أبنائها.

وعلق الكاتب والناشط "محمد المقبلي" على التظاهرة بالقول: شبوة قلب اليمن الاتحادي والمعادلة اليمنية التي ستفشل مشاريع التقسيم والاحتلال في الجنوب.

وعلق أحمد عبيد بن دغر، مستشار رئيس الجمهورية على المسيرات الحاشدة التي تشهدها عدة محافظات يمنية للتأكيد على دعمها للشرعية ورفضها لكل صور الانقلاب.

وقال بن دغر، في منشور على صفحته الرسمية بـ(فيسبوك)، إن صوت الشعب الهادر بقيم سبتمبر وأكتوبر ومايو العظيم يعلو في شبوة وأبين وحضرموت والمهرة وسقطرى، ويصنع اليمن الاتحادي الجديد، وتقال كلمة الحق.

وأضاف: "هناك ينتصر نور الوحدة، وينتفض الشعب اليمني دفاعاً عن هويته اليمنية وشرعيته الدستورية..يدرك شعبنا مكمن خطره القادم في ثوب الإمامة العنصرية السلالية".

 

 

 

 

 

وأبدى المستشار الرئاسي  قناعته أن عدن ولحج والضالع لن تتأخر، فهي "من أعطتنا زعماء الثورة والجمهورية والوحدة، ورواد التغيير، من طينتها ومن شموخ جبالها وعطاء سهولها كان لبوزة وقحطان وفيصل وعنتر ومصلح ومطيع وشائع والحامد ومكاوي وخليفة والأصنج ولقمان وسعيد صالح والسييلي وجعفر محمد سعد، وغيرهم من رواد الحرية والتغيير، يمنيون في انتمائهم ووطنيون في مواقفهم ومبدأيون في انتسابهم لأمتهم العربية والإسلامية".

وحذّر بن دغر من تبادل الاتهامات، وإسقاط روح التصالح والتسامح بين أبناء المحافظات الجنوبية، أو الانجرار خلف ردود الفعل الغاضبة واللاواعية، وتابع: "الوطن يجمعنا وحب اليمن يؤلف بين قلوبنا، واليمن الكبير مستقبلنا، والديمقراطية نهجنا".

 

 

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram