The Yemen Logo

مُستَعمَرة

مُستَعمَرة

اليمن نت - 22:14 04/07/2017

يخبرنا ابن دغر أن عدن "مُستَعمَرة" تنتظر حرباً فاصلة، وكارثية تعيد سيناريوهات التصفية على الهوية في 86م،
تطغى مخاوف عظيمة على "بن دغر" (الشرعية) (الدولة) الحرب الأهلية، ذاتها التي جمّدت الحكومة عندما اجتاح الحوثيون صنعاء،
تحدث عن ضرورة بقاء الرئيس الشرعي وجاءت الجمل متناسقة الوضع بـ"متفجر"، "الظرف الحرج"، "المشاعر متأججة"، "هناك من لا يدرك خطورة الوضع"!
يختصر كل ذلك ليقول لقد فقدنا السيطرة!!
قال قاسم سليماني قائد فيلق قدس الإيراني، الثلاثاء في كرمان، واصفاً الخليجيين في حرب اليمن "الجهلة عجزوا هم انفسهم عن اخماد هذه النيران التي اشعلوها بايديهم".
كيف تُخمد حربٌ الإمارات تريد إشعال حرب في طرفها الشرعي؟!
عاد الزُبيدي إلى عدن حيث تتواجد حكومة "ابن دغر" التي تتحصن في "معاشيق" بقوة كافية لردع هجوم لأيام.
طوال أشهر تخبرنا الأحداث أن قرارات هادي تتجاوز "الرقيب" الإماراتي
تعاند "المُستعمر" الذي يحاول أن يؤسس "مُستعمرته" في الجنوب.
مقال ابن دغر يؤكد مصادرة القرار السياسي والعسكري والأمني في عدن والمحافظات المحررة لـ"صالح" دولة أخرى بما فيها قرار الحرب ضد الحوثيين.
المحافظون الجدد لم يستلموا أعمالهم،
قوة إماراتية من 25 ألف مقاتل يمني (النخبة -الحزام) تنتشر في مراكز المحافظات تحوّل دون وصول قرارات الرئيس وتنفيذها، دون وجود الدولة، ودون عمل المحاكم والنيابات.
ماهو الاستعمار: إقليم تحكمه دولة أجنبية، وقد يُكتفى باستغلاله اقتصاديًّا أو عسكريًّا (معجم اللغة العربية المعاصر)
تعيد أبوظبي دراما مسلسلColony (مستعمرة)، مع أن خطتها بدأت قبل بداية المسلسل، الذي يشير إلى هذا النوع من الاستعمار الذي تقوم به للسيطرة على البلاد معتمدة على ابناء الأرض لمهاجمة المقاومة التي لا تملك الكثير لتحويل مدينتهم إلى منصة لمهاجمة دول وأماكن أخرى بعد أن تشيّد جدار الانفصال الطويل والسميك بين المدن وبعضها.
ابن دغر يقول لنا عدن "مُستَعمَرة" والحرب القادمة تعني هزيمة الحكومة وبقاء "المُستعمر" وشروطه وهيمنته شمالاً وجنوباً وتعصف بأمن شبه الجزيرة العربية في الجحيم، التي تعاني هي أيضاً من جنون آخر بحصار قطر.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

أعلن الانتقالي توافقه مع الحكومة على عودتها إلى " عدن"مؤكداً حرصه على تنفيذ " كافة بنود اتفاق الرياض" ٢١ يونيوبالنظر إلى واقع الحال في جنوب اليمنفإن الانتقالي يصنع كل ما يحول دون عودة الحكومةويعمل جاهداً على تفويت أي فرصة لتنفيذ الاتفاقمطلع مايو الماضي شهد عودة " الزبيدي" إلى عدنليدشن الانتقالي من حينها سلسلة من الإجراءات […]

اعتبر الأمير السعودي سطام بن خالد آل سعود، اعتراف الولايات المتحدة، بشرعية مليشيا الحوثي دليل على ازدواجية السياسية الأمريكية، مشيرا إلى تناقض موقفها من حركة طالبان بعد عقدين من الحروب.

دعت سارة تشارلز مساعدة مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية الحوثيين والسلطات في الجنوب إلى «التوقف عن عرقلة حركة المساعدات الإنسانية»، التي قالت إنها قد تؤدي «إلى المجاعة في اليمن».

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم (الجمعة)، اعتراض الدفاعات الجوية السعودية وتدميرها طائرة دون طيار (مفخخة) أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية تجاه خميس مشيط.

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram