موقع أمريكي.. اليمن بحاجة ماسة للسلام في ظل مخاوف تفشي كورونا

اليمن نت _ ترجمة خاصة:

قال موقع “ذا هيل” الأمريكي إن اليمن بحاجة ماسة للسلام في الوقت الحالي أكثر من أي وقت مضى، خصوصاً في ظل المخاوف من تفشي فيروس كورونا الجديد.

وأضاف الموقع أنه يجب على واشنطن التوقف عن دعم السعودية في حربها على اليمن، وأن تتوجه لدعم حل سلمي دبلوماسي، مشدداً على أنه يجب فتح جميع المطارات والموانئ لدخول المساعدات الإنسانية.

وأشار الموقع إلى أن الدمار الذي لحق بالبنية التحتية جراء الحرب، وانهيار المنظومة الصحية، وشحة المياه؛ إضافة للحصار الذي أطبق على البلاد؛ سيفاقم الوضع الصحي في اليمن؛ في حال تفشى الوباء فيها، منوهاً إلى أن الطريقة الأكثر فعالية لمساعدة اليمن الآن هي أن تتوقف واشنطن عن دعم التحالف.

وقال الموقع: لا يوجد حل بين ليلة وضحاها لبؤس اليمن. لكن الطريقة الأكثر فعالية لمساعدة اليمن الآن هي أن تتوقف واشنطن عن دعم تدخل التحالف بقيادة السعودية. بدون مساعدة الولايات المتحدة – التي تضمنت توفير الأسلحة، والحظر البحري، وطائرات للتزود بالوقود للغارات الجوية، وضربات الطائرات بدون طيار، وتبادل المعلومات الاستخبارية – لم يكن ليتمكن التحالف من مواصلة قتاله في اليمن.

وأضاف: إذا انسحبت واشنطن، فإنها ستضغط على الرياض في محادثات السلام مع المتمردين الحوثيين، الذين توقفوا بعد فترة وجيزة من الهدوء النسبي الذي تحول إلى اضطراب جديد الشهر الماضي.

وقال: سيكون إنهاء دعم واشنطن لتدخل التحالف فوزًا للولايات المتحدة أيضًا. الولايات المتحدة ليس لديها مصالح حيوية على المحك في اليمن – لدى المتمردين الحوثيين طموحات محلية ولا يشكلون تهديدًا لأمريكا -.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى