مقتل وإصابة 42 من عناصر المليشيا وعبده الجندي ينجو من غارات للتحالف في البرح غرب تعز

اليمن - متابعات
المجال: أخبار التاريخ: مارس 18, 2017

قتل 42 حوثيا بينهم ثلاثة قيادات وجرح العشرات في صفوف ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية، في حين قتل 6 من مرافقي عبده الجندي في منطقة البرح غرب مدينة تعز جراء غارات جوية لمقاتلات التحالف العربي.
وقالت مصادر ميدانية لـ”الموقع بوست” إن محافظ تعز المعين من قبل المليشيا الانقلابية عبده الجندي نجا من قصف مقاتلات التحالف العربي، فيما قتل 6 من مرافقيه جراء غارة جوية لمقاتلات التحالف العربي على تجمع لهم في منطقة البرح.
وأضافت المصادر أن 42 عنصرا من المليشيات الانقلابية قتلوا، بينهم ثلاثة قيادات أحدهم أمين حميدان وآخر يدعى أبو أحمد والثالث يدعى أبو طالب، وجرح العشرات.
وبحسب المصادر، فإن مقاتلات التحالف العربي استهدفت بغارتين البهلول ومحطة الكهرباء، وثلاث غارات في اللصبة، وغارتين استهدفتا محطة الشيبري، وغارة على منطقة العريش، وغارات أخرى في مناطق أخرى في البرح واتجاه مفرق المخا.
وأشارت المصادر إلى أن الغارات تمكنت من تدمير عدد كبير من الآليات العسكرية للمليشيا الانقلابية.