مقتل ضابط يمني تحت التعذيب في سجون الحوثيين بصنعاء

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: فبراير 10, 2019

كشفت مصادر حقوقية، عن مقتل ضابط يمني تحت التعذيب في سجون جماعة الحوثي المسلحة بصنعاء.

وأكدت المصادر أن العقيد في قوات الحرس الجمهوري “أمين يحيى حنينه” تعرض للتعذيب الشديد في أحد سجون جماعة الحوثي، قبل أن تبلغ أسرته،أمس السبت، بوجود جثته في مستشفى 48 بعد إصابته بضربة قاتلة بالرأس أثناء التعذيب.

وأضافت أن الحوثيين نقلوا الضابط اليمني، منذ الأربعاء الماضي إلى المستشفى تحت حراسة مشددة، بعد أن ساءت حالته حتى توفي جراء تعرضه لنزيف داخلي وجلطة، نتيجة التعذيب الشديد والصعق الكهربائي على يد الحوثيين.

وكان مسلحو الحوثي اختطفوا “حنينه” من منزله عقب مواجهات ديسمبر/ كانون أول 2017م، بين مسلحي الحوثيين وقوات الرئيس السابق على عبد الله صالح، ومن ثم تم الإفراج عنه ضمن عفو من قبل الحوثيين، وقبل ثلاثة أشهر تم اختطافه مرة أخرى من منزله وتم إخفاؤه قسرياً.

وسبق أن توفي المئات من اليمنيين في سجون الحوثيين تحت التعذيب، وأعلنت رابطة أمهات المختطفين وفاة 130 مختطف تحت التعذيب، ولاتزال ميلشيات الحوثي تختطف الآلاف من المعارضين لها المدنيين في ظروف سيئة ويتعرضون للتعذيب بشكل مستمر، في الوقت الذي تعكف لجنة تبادل الأسرى على استكمال اتفاق ستوكهولم في العاصمة الأردنية عمان.