The Yemen Logo

"مسؤول أممي" يؤكد رفض الحل العسكري في اليمن ويطالب أطراف الصراع بالعودة إلى المفاوضات

"مسؤول أممي" يؤكد رفض الحل العسكري في اليمن ويطالب أطراف الصراع بالعودة إلى المفاوضات

اليمن نت - 21:42 03/01/2018

رفض مسؤول أممي، الاربعاء، أي حل عسكري للأزمة اليمنية، واكد أن الأمم المتحدة تعمل من أجل استئناف المفاوضات.

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام "فرحان حق"في تصريح للصحفيين في نيويورك، إن موقف الأمم المتحدة من الأزمة اليمنية كما هو، ولا يوجد حل عسكري، وطالب من وصفهم بأطراف الصراع الجلوس إلى طاولة المفاوضات لإيجاد حل، بحسب ما ذكرت وكالة الأناضول.

وجاء تصريح المتحدث الأممي ردا على تصريح للرئيس اليمني "عبد ربه منصور هادي" قبل يومين، قال فيه إن "الخلاص من العصابات الحوثية الإيرانية المارقة هو الخيار الأوحد لبناء اليمن الاتحادي الجديد.

وجدد "فرحان حق" تعهد الأمم المتحدة، بمواصل العمل على إقناع أطراف الصراع في اليمن، بالعودة إلى طاولة المفاوضات بحثا عن حل سلمي للأزمة،وأضاف سنواصل العمل لتحقيق هذا الغرض.

وأكد أن "المبعوث الأممي إلى اليمن "إسماعيل ولد الشيخ أحمد" جاهز تماما، لتقديم إفادة إلى أعضاء مجلس الأمن الدولي بشأن الوضع في اليمن، خلال شهر (يناير/كانون الثاني) الجاري، في حال طلب منه أعضاء المجلس ذلك.

يذكر أن الأمم المتحدة قد فشلت من قبل في رعاية ثلاث جولات للمفاوضات، انتهت في أغسطس/ آب 2016، دون تحقيق أي اتفاق.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram