مجلس الأمن يعقد اليوم جلسة استماع لـ”غريفيث” حول فشل تنفيذ اتفاق الحديدة

اليمن نت -خاص
المجال: أخبار التاريخ: مارس 13, 2019

يعقد مجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، جلسة مغلقة من خارج جدول الأعمال، يستمع خلالها إلى إحاطة جديدة من المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث.

ووفقا لصحيفة “الشرق الاوسط” فأن غريفيث سيُطلع مجلس الأمن عن الأسباب التي حالت حتى الآن دون تنفيذ المرحلة الأولى مما جرى التوافق عليه بين الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي، طبقاً لاتفاق استوكهولم”.

واوضح دبلوماسي غربي للصحيفة أن أسباب عدم تنفيذ المرحلة الأولى من اتفاق الحديدة تتعلق “بانعدام الثقة عند الحوثيين”.

وأضاف أن “هناك جهود لا تزال جارية لإعطاء تطمينات كافية للأطراف المعنية بغية تطبيق هذه المرحلة الحيوية من الاتفاق”.

وكان تنفيد الخطوة الأولى من اتفاق إعادة الانتشار قد تعثر الشهر الماضي بعد رفض الميليشيات الحوثية الانسحاب من ميناء رأس عيسى و الصليف.

يذكر أن طرفي النزاع توصلا, في 13 من ديسمبر الماضي، في مشاوراتهما في السويد إلى اتفاق يقضي بوقف إطلاق النار في الحديدة، وانسحاب قوات الطرفين إلى خارج المدينة الخاضعة لسيطرة الحوثيين.

كما توصل الطرفان إلى تفاهم لتحسين الوضع في تعز وتبادل الأسرى الذين تجاوز عددهم 16 ألفا من الطرفين, لكن الإتفاق لم ينفذ على الأرض رغم انتهاء المهلة المحددة.