ما هي قصة سرقة الفنان الإماراتي حسين الجسمي لحن أغنيه يمنية؟!

اليمن نت -خاص
المجال: أخبار, منوعات التاريخ: أكتوبر 10, 2018

نشر الفنان الإماراتي حسين الجسمي, ألبوم غنائي جديد تضمن أغنية بعنوان “حبيتها” تتحدث عن وطنه الإمارات.

وقال ناشطون وفناون يمنيون أن لحن الاغنيه التي أصدرها الجسمي ولم يشر إلى صاحب اللحن ولا تراث من أي بلد هي بالأساس أغنيه يمنية.

وأضافوا أن تلحين الأغنية جرى على ذات اللحن الذي تعود ملكيته لعميد الدان الحضرمي الراحل حداد بن حسن الكاف في قصيدته الشهيرة (عيني تشوف الخضيرة) وهي من كلماته وألحانه وغناء الفنان الراحل أبوبكر سالم بلفقيه.

 

وبعد ان أثاروا يمنيون قضية السطو على اللحن من قبل الفنان الإماراتي حسين الجسمي وتجاهل الحقوق الفكرية للأغنية اليمنية، قام الجسمي بحذف أغنية “حبيتها” وذلك بعد ساعات من نشرها في قناتة بموقع يوتيوب.

واوضح الإعلامي اليمني حداد عبدالقادر الكاف إن حذف الأغنية جاء بعد تواصله الشخصي مع مدير أعمال الفنان الجسمي، ميار عباس، وإبلاغه بأن لحن الأغنية يعود للراحل الكاف، وأكد أن الأخير وعده بمعالجة الوضع سريعا.

وقال الكاف في صفحته على فيسبوك بأن الأغنية جرى حذفها من يوتيوب بناء على هذا التواصل، وستعود الأغنية من جديد بعد تعديل وحفظ كافة الحقوق الأدبية، عقب تنازل ذوي الشاعر حداد بن حسن الكاف عن اللحن للشركة المنتجة.

واعتبر رئيس البيت اليمني للموسيقا فؤاد الشرجبي الأمر هرطقات وممارسات غير مسؤولة في التعدي على حقوق الملكية الفكرية وقانون حق المؤلف، وطالب الجسمي بحفظ الأمانات،

وأشار الى أن الجسمي سبق له التعدي على تراث يمني سابق، من خلال نشر أغنية بلحن يمني تراثي، دون الإشارة إلى أن اللحن يمني.