“لندن” تصف اتفاق الحديدة بالهش وتؤكد طرح قرار في مجلس الأمن خلال يومين

قال وزير الخارجية البريطاني “جيريمي هانت”، يوم الأربعاء، إن اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة “هش للغاية”، وأكد أن بلاده ستطرح مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي لحماية الهدنة في اليمن.

وأضاف “هانت” خلال كلمة أمام البرلمان البريطاني،
لقد أصدرت تعليمات لبعثتنا في نيويورك باستئناف العمل على مشروع قانون مع الشركاء في مجلس الأمن، بهدف تبنيه في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وأكد المسؤول البريطاني، أن اتفاق وقف إطلاق النار في الحديدة الذي اتفق عليه الطرفان المتحاربان خلال محادثات السويد، الأسبوع الماضي، “هش للغاية” ولكنه صامد حتى الآن، واشار سنطلب من مجلس الأمن التصويت على مشروع القرار خلال الساعات الـ48 المقبلة، مضيفاً أنه دعا جميع الأطراف اليمنية، إلى الالتزام بالشروط التي تم الاتفاق عليها الأسبوع الماضي

وسيؤيد مشروع القرار شروط الاتفاق ويمنح الأمم المتحدة صلاحيات مراقبة تطبيقها، ووضع خطوات عاجلة لتخفيف الأزمة الإنسانية.

وأشار “هانت” إلى زيارته في الشهر الماضي، للسعودية والإمارات وإيران، مؤكدا أنه أهاب بالمسؤولين الذين اجتمع بهم استغلال كل ما لديهم من نفوذ للمساعدة في جمع الأطراف حول طاولة المفاوضات، وشدد أن بريطانيا سوف تواصل استغلال ما لديها من أدوات دبلوماسية وإنسانية، للمساعدة في تسوية هذا الصراع الفظيع.

وبدأت حرب اليمن في سبتمبر 2014، ثم تصاعدت حدّتها مع تدخّل السعودية على رأس التحالف العسكري في مارس/ آذار 2015، دعماً للحكومة المعترف بها بعد سيطرة المتمردين الحوثيين على مناطق واسعة بينها صنعاء، وقتل أكثر من عشرة آلاف شخص في النزاع اليمني منذ انقلاب الحوثيين وبدء عمليات التحالف، بينما تهدّد المجاعة نحو 14 مليوناً من سكان البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى