لجنة حكومية تبدأ التحقيق في وجود نترات الأمونيوم بميناء عدن

اليمن نت – متابعة خاصة

بدأت لجنة حكومية التحقيق بشأن وجود مادة نترات الأمونيوم في حاويات بميناء عدن.

وقالت وكالة سبأ إن اللجنة المشكلة من قبل النائب العام، برئاسة القاضي أنيس ناصر أخذت عينات عشوائية من خمس حاويات بشكل عشوائي بغرض فحصها، على أن يتم إعلان النتائج خلال الفترة المقبلة.

وسبق أن وجه النائب العام اليمني بالتحقيق في مزاعم وجود أكثر من 3400 طن من نترات الأمونيوم في ميناء عدن منذ ثلاث سنوات.

وعلى وقع الكارثة التي ضربت أخيراً العاصمة اللبنانية بيروت أثارت هذه المزاعم عن وجود المادة المتفجرة التي تداولها مغردون يمنيون على مواقع التواصل الاجتماعي مخاوف سكان مدينة عدن التي تكافح منذ أشهر للتغلب على نقص الخدمات العامة والتخلص من آثار السيول والأمطار ومن تفشي الأوبئة فيها.

من جهتها، نفت مؤسسة موانئ خليج عدن اليمنية نفياً تاماً وجود أي شحنة تحتوي على نترات الأمونيوم في مساحات الميناء، معتبرة أن مزاعم وجود 140 حاوية محملة بنترات الأمونيوم بالمرفأ محتجزة منذ 3 سنوات، تعد تحريفاً وتزييفاً للحقائق.

وأوضحت الدائرة الإعلامية بميناء عدن أنه «بحسب الإجراءات واللوائح والقوانين المنظمة لإجراءات عمل ميناء عدن في كل مرافقه وقطاعاته فإنه يحظر قبول مناولة وخزن أي شحنات تصنف بحسب التصنيف العالمي للمواد الكيميائية تصنيف رقم (1) وهي المواد المتفجرة، والتصنيف رقم (2) التي تحتوي على المواد المشتعلة والتصنيف رقم (7) للمواد المشعة».

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى