The Yemen Logo

كورونا.. الصحة اليمنية تسجل أربع إصابات فقط خلال الساعات الماضية

كورونا.. الصحة اليمنية تسجل أربع إصابات فقط خلال الساعات الماضية

غرفة الأخبار - 13:56 10/06/2021

قالت اللجنة الوطنية العليا لمواجهة كورونا في اليمن، إنها سجلت اليوم الخميس أربع إصابات جديدة، (ثلاث في عدن، وواحدة في تعز) و14 حالة شفاء، (سبع في شبوة، وخمس في تعز، واثنتان في مأرب)، وسجلت حالة وفاة واحدة في حضرموت.

يشار إلى أن أعداد الإصابات بفيروس كورونا كانت قد تراجعت بشكل ملحوظ خلال الأيام الماضية، بعد أن كانت تصل عدد الإصابات المؤكدة التي يتم تسجيلها يومياً إلى ما يقارب 100 إصابة.

ومنذ تسجيل أول إصابة بالوباء في اليمن في 10 إبريل من العام الماضي، وصل إجمالي حالات الإصابة المسجلة رسمياً بالفيروس في مناطق سيطرة الحكومة الشرعية إلى "6836" حالة إصابة مؤكدة، شفيت منها "3689" حالة، وتوفيت منها "1338" حالة. 

ويؤكد مراقبون أن عدد الإصابات بكورونا في اليمن أعلى بكثير من الرقم المعلن، بسبب ضعف الإمكانيات المتاحة داخل البلاد لمواجهة الوباء، بالإضافة لنقص الإبلاغ بسبب تخوف الكثير من اليمنيين من التوجه للمستشفيات.

ورجَّحت وزارة التنمية الدولية البريطانية أن العدد الفعلي لحالات الإصابة بفيروس كورونا في اليمن قد يتخطى مليون حالة، فيما توقعت منظمة الصحة العالمية، أن الوباء قد يصيب أكثر من نصف اليمنيين (حوالي 16 مليون)، ويقتل أكثر من 40 ألف يمني بسبب الوباء.

وحتى لحظة كتابة الخبر، بلغ إجمالي حالات الإصابة بفيروس كورونا حول العالم، 175 مليوناً و 237 ألف إصابة مؤكدة، شفيت منها 158 مليوناً و 277 ألف حالة، وبلغ عدد الوفيات ثلاثة ملايين و 779 ألف حالة، بحسب موقع "worldometers".

انشر الخبر :

اخر الأخبار

سجلت الصحة اليمنية حتى الآن 6905 حالات إصابة مؤكدة بالفيروس، شفيت منها 4005 حالات. . .

أعلن الانتقالي توافقه مع الحكومة على عودتها إلى " عدن"مؤكداً حرصه على تنفيذ " كافة بنود اتفاق الرياض" ٢١ يونيوبالنظر إلى واقع الحال في جنوب اليمنفإن الانتقالي يصنع كل ما يحول دون عودة الحكومةويعمل جاهداً على تفويت أي فرصة لتنفيذ الاتفاقمطلع مايو الماضي شهد عودة " الزبيدي" إلى عدنليدشن الانتقالي من حينها سلسلة من الإجراءات […]

اعتبر الأمير السعودي سطام بن خالد آل سعود، اعتراف الولايات المتحدة، بشرعية مليشيا الحوثي دليل على ازدواجية السياسية الأمريكية، مشيرا إلى تناقض موقفها من حركة طالبان بعد عقدين من الحروب.

دعت سارة تشارلز مساعدة مدير الوكالة الأميركية للتنمية الدولية الحوثيين والسلطات في الجنوب إلى «التوقف عن عرقلة حركة المساعدات الإنسانية»، التي قالت إنها قد تؤدي «إلى المجاعة في اليمن».

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram