قيادي حوثي: اتفاق الرياض ولد ميتا ولا نعيره أي اهتمام

قال قيادي حوثي، اليوم الأربعاء، إن “اتفاق الرياض”، الذي وقعته الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي بالرياض “ولد ميتا كونه صدر من جهات ميتة”.

ونقلت وكالة “الأناضول” عن عضو وفد جماعة الحوثي في المفاوضات السياسية، حميد عاصم، قوله أن”الاتفاق لا يمثل إلا الشخصين اللذين قاما بتوقيعهما(نائب رئيس الحكومة اليمنية سالم الخنبشي وناصر الخبجي عضو رئاسة المجلس الانتقالي)، لا يمثل الشمال ولا الجنوب”.

وأوضح عاصم أن” القوات الحكومية أصبحت لا تتحرك حتى على مستوى سلاح الرشاش إلا بتوجيهات القيادة السعودية”.

وحول مدى إمكانية تنفيذ الاتفاق، قال عاصم: “لن ينفذ هذا الاتفاق على الإطلاق لأنه ولد ميتا ولا يعني شيئا.. هو يعني بعض المحافظات فقط، وهذه المحافظات لن تنفذه لأن المعنيين بالتنفيذ غير راضين عنه”.

ومضى قائلا: “لا يهمنا نحن هذا الاتفاق من قريب أو من بعيد، ولا نعيره أي اهتمام”.

والثلاثاء، وقعت الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا “اتفاق الرياض”، في مسعى لإنهاء الصراع بين الطرفين اللذين تقاتلت قواتهما، وتبادلتا السيطرة في محافظات جنوبية، بداية من أغسطس الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى