قوات تدعمها أبو ظبي تسيطر على مسعكر عشرين وتجبر قواته على الانسحاب

قالت مصادر محلية إن قوة عسكرية تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا سيطرت على معسكر عشرين الموجود في منطقة كريتر بمدينة عدن، بعد إجبار القوات الموجودة فيه على الانسحاب، في حين طالب الملتقى العام لأبناء وأهالي عدن القوات السعودية بإعادة المعسكر إلى أبناء عدن قبل فوات الأوان.

وأضافت المصادر أن القوات التي كانت متمركزة في المعسكر أُجبرت على تسليمه والانسحاب بعد توتر مع قيادة المجلس الانتقالي، واتهامات للقوات المنسحبة بالعمل مع السعودية.

وأشارت المصادر إلى أن تعزيزات عسكرية وصلت إلى مداخل منطقة كريتر، ومنعت الدخول إليها، وأضافت أن قوات يقودها أوسان العنشلي القيادي بالقوات المدعومة إماراتيا دخلت المعسكر وتسلمت مهام الأمن في منطقة كريتر.

وتأتي هذه التطورات بعد اشتباكات اندلعت ظهر أمس الثلاثاء بين فصيلين محسوبين على القوات المدعومة إماراتيا في عدن أسفرت عن مقتل جندي وإصابة اثنين آخرين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى