قبائل المهرة تحذر من استحداث معسكرات سعودية في محمية “حوف” الطبيعية

اليمن نت -خاص
المجال: أخبار التاريخ: فبراير 10, 2019

أعلنت قبائل يمنية في المهرة، اليوم الأحد، استحداث السعودية معسكرات جديدة في مديرية “حوف” التي توجد بها أحد أجمل المحميات الطبيعية في الجزيرة العربية.

جاء ذلك في بيان خلال اجتماع عُقد صباح الأحد في مديرية حوف بحضور كافة أبناء ومشائخ وشخصيات سياسية واجتماعية ومكونات سياسية في مديرية حوف شرقي المهرة.

وقال البيان الذي حصل “اليمن نت” على نسخة منه إن الاجتماع جاء لبحث الحفاظ على أمن واستقرار مديرية حوف، ومناقشة الاستحداثات العسكرية السعودية غير المبررة في المديرية.

ووفقا للبيان وقع مشائخ ووجهاء المديرية على وثيقة أكدت رفض أبناء حوف للاستحداثات العسكرية السعودية في المديرية التي تعتبر محمية طبيعية، أو اقامه نقاط عسكريه لاتخدم مصلحه أبناء مديرية حوف.

وأشار البيان إلى أن أبناء مديرية حوف يؤكدون دعمهم للمؤسسات الأمنية المحلية في المديرية، داعيا في الوقت ذاته إلى  “الاكتفاء بالكوادر المحلية من الضباط والجنود لمزاولة عملهم داخل نطاق المديرية”.

وشددت الوثيقة على “أهمية الحفاظ على محمية حوف الطبيعية بموجب قرار إعلانها كمحمية في أغسطس 2005م”.

وتعهدت الوثيقة بـ “ايقاف التجاوزات السعودية الغير مبررة التي تحدث في منفذ صرفيت بمحافظة المهرة، والحفاظ على سلامة وأمن المديرية، ومنع استحداث معسكرات جديدة في المديرية”.

وكانت القوات السعودية قد استقدمت تعزيزات عسكرية يوم أمس السبت إلى مديرية حوف، وسيطرت على مقر لقوات خفر السواحل اليمنية بغرض تحويله إلى ثكنة عسكرية تابعة للقوات السعودية المتواجدة في محافظة المهرة. و

وتشهد محافظة المهرة منذ أكثر من عام احتجاجات متصاعدة رفضا لتواجد القوات السعودية، وسيطرتها على المطارات والمنافذ في محافظة المهرة الإستراتيجة.