The Yemen Logo

فرنسا: يجب على الحوثيين رفع الحصار على مدينة تعز

فرنسا: يجب على الحوثيين رفع الحصار على مدينة تعز

غرفة الأخبار - 20:37 11/07/2022

طالبت فرنسا، اليوم الاثنين، جماعة الحوثي المسلحة برفع الحصار على مدينة تعز وإعادة فتح الطريق الرئيسي المؤدي إليها.

جاء ذلك في إحاطة مندوب فرنسا الدائم لدى الأمم المتحدة، نيكولاس دي ريفيير خلال جلسة مجلس الأمن حول اليمن.

وأفاد: بعد أن استمرت الهدنة لما يقرب من ثلاثة أشهر وتحترمها الأطراف عموما، من الضروري تجديدها في الشهر المقبل وأن نحقق دائما لإطلاق النار على الصعيد الوطني.

وأضاف: ينبغي الترحيب بالتقدم الذي أحرزه المبعوث الخاص منذ بداية الهدنة، وأفكر في الوصول إلى ميناء الحديدة ومطار صنعاء. ونلاحظ حسن نية الحكومة اليمنية.

ودعا الدبلوماسي الروسي الأطراف اليمنية إلى الاستجابة للاقتراح المتوازن للمبعوث الخاص إلى تعز، مضيفا: يجب على الحوثيين رفع الحصار وإعادة فتح الطريق الرئيسي المؤدي إلى المدينة. ويجب على الطرفين أن يقدما التنازلات اللازمة لأن معاناة سكان تعز قد استمرت لفترة طويلة جدا.

وقال: على الرغم من الهدنة، لا تزال الحالة الإنسانية مثيرة للقلق، ويجب أن يحترم الجميع القانون الإنساني الدولي وحقوق الإنسان. يجب ضمان الوصول الكامل. من الضروري السماح لموظفي الأمم المتحدة والعاملين في المجال الإنساني بالتحرك بأمان.

وأضاف: نكرر دعوتنا إلى الإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع المحتجزين لدى الحوثيين.

وفيما يتعلق بناقلة النفط "" دعا الدول والقطاع الخاص إلى المساهمة ماليا في النداء الذي أطلقته الأمم المتحدة. ليس هناك وقت نضيعه إذا أردنا تجنب كارثة.

وبين أن تجديد الهدنة يمثل فرصة قيمة لإحراز تقدم بشأن الجوانب الأمنية والسياسية والاقتصادية للإطار الاستراتيجي الذي اقترحته الأمم المتحدة.

وتابع: وبعيدا عن المناقشات حول تعز، من الضروري أن يتمكن اليمنيون من إجراء حوار حول مستقبل بلدهم.

وقال: لقد حان الوقت لوضع حد لهذا الصراع، الذي طال أمده أكثر مما ينبغي. والبارامترات الدولية، بما فيها القرارات التي اتخذها هذا المجلس، معروفة جيدا.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram