“غريفيث” يدين تصاعد الأنشطة العسكرية في ثلاث محافظات يمنية

اليمن نت- خاص:

دان مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث تصاعد الأنشطة العسكرية في محافظات صنعاء ومأرب وصعدة.

وقال بيان نشره الموقع الخاص بمكتبه يوم الأحد “تواردت إفادات بوقوع غاراتٍ جويةٍ وهجماتٍ صاروخية وبرية. ومما يثير القلقَ بشكل خاص الهجومُ الجويُ الذي قيل إنه استهدفَ معسكر الاستقلال العسكري في مدينةِ مأرب، ما أسفرَ عن مقتل ثمانينَ جنديًا على الأقل بحسب الإحصاءات الأولية.

وأضاف: “لقد قلت من قبل إن التقدم الذي أحرزه اليمن بصعوبة فيما يخص خفض التصعيد هش للغاية. مثل تلك الإجراءات قد تعرقل هذا التقدم. أحثُ جميع الأطرافِ على وقف التصعيد الآن وتوجيه طاقاتهم بعيدًا عن الجبهةِ العسكريةِ نحو السياسة.”

واضافَ غريفيث: “أن طاولاتِ المفاوضات أكثر فعاليةً من ساحاتِ القتال في حل النزاع”.

وكان هجوم صاروخي قتل أكثر من 100 جندي يمني في محافظة مأرب، ووجهت الحكومة الشرعية الاتهام لجماعة الحوثي المسلحة.

وتخوض الحكومة الشرعية حرباً ضد الحوثيين منذ 2014م، واعتمدت الحكومة على دعم من تحالف تقوده السعودية منذ مارس/أذار2015م.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى