The Yemen Logo

عدن.. العليمي يتسلم أوراق اعتماد السفير الإماراتي الجديد ويعده بـ"تقديم كافة التسهيلات"

عدن.. العليمي يتسلم أوراق اعتماد السفير الإماراتي الجديد ويعده بـ"تقديم كافة التسهيلات"

غرفة الأخبار - 20:05 08/02/2023

تسلم رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، اليوم الاربعاء، بقصر معاشيق في العاصمة المؤقتة عدن، أوراق اعتماد السفير الاماراتي الجديد لدى اليمن محمد حمد الزعابي، واعداً إياه بتقديم كافة التسهيلات.

وأوضحت وكالة أنباء سبأ الرسمية أن العليمي ومعه عضو المجلس عبدالرحمن المحرمي، عقدا لقاء بالسفير الزعابي تطرق إلى مستجدات الوضع على الساحة اليمنية، والجهود الاقليمية والدولية لاستعادة مسار العملية السياسية، في ظل تعنت المليشيات الحوثية الارهابية بإملاء من النظام الايراني.

ورحب رئيس مجلس القيادة الرئاسي بسفير الإمارات، مؤكدا تقديم كافة التسهيلات والدعم اللازم للقيام بمهامه في خدمة العلاقات المتميزة بين البلدين.

وأضافت الوكالة أن العليمي أشاد "بالعلاقات الثنائية العريقة بين البلدين، وبالموقف الإماراتي المشرف قيادة وحكومة وشعبا، الى جانب الشعب اليمني، وقيادته السياسية بما في ذلك التضحيات المشهودة للجيش الاماراتي في المعركة المستمرة لإنهاء انقلاب المليشيات الحوثية الارهابية ضمن تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة".

"كما اشاد رئيس مجلس القيادة الرئاسي، بجهود المؤسسات التمويلية والهيئات الخيرية الاماراتية، في اعادة تأهيل الخدمات المدمرة، والتخفيف من المعاناة الانسانية في المحافظات المحررة، التي ستشهد قريبا تدشين العمل بمشروع سد حسان بدلتا ابين، والمنظومة الكهربائية المولدة بالطاقة الشمسية في العاصمة المؤقتة عدن بتمويل إماراتي"، بحسب الوكالة.

ومنذ دخولها اليمن ضمن التحالف عام 2015، عمدت الإمارات على تشكيل مليشيات مسلحة خارج إطار الدولة، قامت من خلالها بالسيطرة على أهم الجزر والموانئ اليمنية.

وتدعم الإمارات المجلس الانتقالي الجنوبي، المطالب بالانفصال، وسيطرت عبره على جزيرة سقطرى الإستراتيجية، وموانئ حضرموت وشبوة، بالإضافة إلى قوات طارق صالح التي تسيطر على منذ باب المندب.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram