The Yemen Logo

عبدالله نعمان: تحالف أحزاب المشترك في حالة موت سريري ولا أمل في إيجاد تسوية سياسية

عبدالله نعمان: تحالف أحزاب المشترك في حالة موت سريري ولا أمل في إيجاد تسوية سياسية

اليمن نت - 11:23 19/03/2017

قال أمين عام التنظيم الناصري عبدالله نعمان إن تحالف أحزاب اللقاء المشترك في حالة موت سريري ولم يعد موجوداً على الصعيد المركزي كهيئة، وإن مساحة التباين بين مكوّناته قد اتسعت، مشيراً إلى أن هذا التباين تحوّل إلى فراق وانقسام بعد اجتياح العاصمة صنعاء من قبل الانقلابيين.

وأضاف نعمان أن تجربة المشترك تتطلب قراءة نقدية إيجابية لمسيرته تشخّص الأخطاء والنواقص والعيوب، فذلك مفيد لأي عمل مشترك في المستقبل يجمع مكونات اللقاء المشترك أو بعضاً أو خليطاً منها ومن غيرها.

وأشار نعمان -في حوار مع صحيفة العربي الجديد- إلى أن ميزان القوى على الأرض بات يميل لمصلحة الشرعية، إلا أنه لم يصل إلى الحد الذي بات كافياً لإقناع الحاضن الموالي للانقلابيين بالانصراف عنهم نهائيا، على حد قوله.
وأردف نعمان "يزال الانقلابيون يتمتعون بقدرة على التحرك والحشد في المحيط الحاضن لهم على الرغم من أنهم يدركون عدم قدرتهم على الحسم العسكري لمصلحتهم، ولا أمل في الحصول على أي اعتراف دولي بشرعية سلطتهم الانقلابية، وهم لم يستطيعوا تأمين اعتراف رسمي بها ولو من دول تجاهر بدعمها لهم".
وقال نعمان إن المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد لم يعلن عن أي مشروع جديد، معرباً عن تشاؤمه إزاء احتمالات أي تسوية جديدة، ومؤكداً أن أي تسوية لا تقوم على تسليم الانقلابيين السلاح وإزالة آثار الانقلاب والانسحاب من المناطق والمؤسسات الخاضعة لسيطرتهم وضمان عدم الإفلات من العقاب، ستكون مجرد استراحة مؤقتة لجولات عنف أشد.
وعن اللقاءات الثنائية بين التنظيم الناصري والحزب الاشتراكي، اعتبرها أمين عام الناصري أنها جاءت في سياق إعادة الحيوية للعلاقات الثنائية بينهما، إذ يلتقيان حول الكثير من القضايا والمشتركات، ويمثلان النواة والقاعدة الصلبة لأي مشروع مدني.
وتابع نعمان قائلا "متفائل بمستقبل اليمن على الرغم من الصعوبات والمعوقات الراهنة، فالحرب التي عصفت بالبلاد من الطبيعي أن تترك تداعيات كارثية، لكن من الممكن أيضاً أن تخلق فرصاً متاحة للخروج إلى المستقبل، وإذا تم استغلال الفرص سنتمكن من الخروج من الأزمة وبناء اليمن وفق مضامين مؤتمر الحوار الوطني الذي توافق عليه اليمنيون".

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram