طلاب اليمن في ماليزيا يحتجون في مبنى السفارة عقب اسقاط اسمائهم من المالية

احتج العشرات من طلاب اليمن في ماليزيا اليوم الإثنين في مقر السفارة اليمنية بالعاصمة كوالاللمبور  للتضامن مه من تم اسقاط أسمائهم من قبل وكيل وزارة التعليم العالي بدون مصوغ قانوني.

وعقب وقفة احتجاجية التقى الطلاب سفير اليمن في ماليزيا د. عادل باحميد، الذي أكد بدوره وتعهد للجميع بأن سيتم الصرف لجميع الطلاب المستحقين، وستتولى السفارة تشكيل لجنة لإعادة المنزلين.

وناشد الاتحاد العام وزير التعليم العالي لوقف العبث في قضية التعامل مع بيانات الطلاب، مؤكداً على ضرورة تفعيل القانون وإيجاد آلية فاعلة لحل مشكلة بيانات الطلاب في وقت مبكر.

يشار إلى أن  وزارة التعليم العالي أسقطت من كشوفات المستحقات المالية الجديدة أكثر من 550 اسم من طلاب اليمن في عدد من الدول نصف ذلك العدد في مصر وقرابة 123 في ألمانيا وعشرات الطلاب في الدول الأخرى، لأسباب مجهولة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى