The Yemen Logo

صحيفة تصف مشاركة مصر بعملية عاصفة الحزم في اليمن بـالوهمية

صحيفة تصف مشاركة مصر بعملية عاصفة الحزم في اليمن بـالوهمية

اليمن نت - 20:22 05/02/2017

قالت صحيفة لندنية إن مصر منذ أن أعلنت مشاركتها في عملية "عاصفة الحزم" باليمن، ولا أحد يعلم على وجه اليقين، حجم القوات المصرية المشاركة في الحرب.

وأضافت صحيفة "العربي الجديد" أن في البداية أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي أن المشاركة ستقتصر على قوات بحرية وجوية، ثم قال في خطاب ألقاه في أبريل/نيسان عام 2015 بالكلية الحربية، إنه "في حال إرسال قوات أخرى سيتم الإعلان عن ذلك".

وأشارت الصحيفة إلى ترويج وسائل الإعلام المصرية حول مشاركة مصر بقوات جوية وأربع بوارج حربية لمنع وصول الإمدادات الإيرانية إلى الحوثيين، كما شاركت بضربات جوية استهدفت مواقع للحركة.

وتقول الصحيفة نقلا عن مصادر ميدانية مطلعة على سير عمليات التحالف العربي، الذي تقوده المملكة العربية السعودية في اليمن، أن معظم عمليات القوات المسلحة لمصر في اليمن دون فائدة تذكر للتحالف.

ورغم ذلك، فإن الرئيس عبد الفتاح السيسي يصر دومًا على التأكيد على مشاركة مصر في تلك الحرب حتى لا يغضب السعودية، بحسب ما أكد مراقبون في مصر، وخصوصًا بعد الأزمة التي توسع مداها بين الحكومتين المصرية والسعودية بسبب إبطال المحكمة الإدارية العليا في مصر لاتفاقية التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير، وحرصًا من السيسسي على عدم فقدان المساعدات الواردة من السعودية.

وفي إطار ذلك الترويج الوهمي لمشاركة القوات المصرية في قوات التحالف العربي، نشرت الجريدة الرسمية الصادرة اليوم الأحد، القرار الجمهوري الذي أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالموافقة على استمرار المشاركة بالعناصر اللازمة من القوات المسلحة المصرية، السابق إرسالها للقيام بمهام قتالية خارج حدود الدولة للدفاع عن الأمن القومي المصري والعربي بمنطقة الخليج العربي والبحر الأحمر وباب المندب، وجاء في القرار أن ذلك يأتي في إطار تنفيذ مصر لالتزاماتها الدولية، وفقا للتكليفات الصادرة إليها وإلى حين انتهاء مهمتها.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram