The Yemen Logo

صحيفة بريطانية: اليمن اكبر حالة طوارئ في العالم.. وهناك 400 ألف طفل على حافة الموت

صحيفة بريطانية: اليمن اكبر حالة طوارئ في العالم.. وهناك 400 ألف طفل على حافة الموت

اليمن نت - 10:17 07/05/2018

ذكرت صحيفة بريطانية أن هناك حوالي ثلاثة ملايين امرأة وطفل باليمن يعانون من سوء التغذية الحاد بينهم 400 ألف طفل على حافة الموت.

واوضح تقرير نشرته صحيفة إندبندنت البريطانية عن المجاعة والأمراض والحرب في اليمن، قالت فيها إن طبيبا بالمستشفى الحكومي بمدينة عدن طلب من أم أن تصعد إلى الميزان بطفلها ليتبين أن وزنه، وهو في الشهر السابع من عمره، يساوي 5.8 كيلوغرامات فقط وهو نصف الوزن الطبيعي للأطفال في عمره.

واضافت الصحيفة أن حوالي ثلث سكان اليمن البالغ مجموعهم 29 مليون نسمة يعتمدون بشكل كامل في طعامهم الآن على المساعدات، وفي حال عدم توفرها فليس أمامهم إلا الموت جوعا. وقد ازداد هذا الرقم بنسبة الربع خلال العام الماضي.

وحذرت منظمات العون من أن أجزاء من اليمن ربما تشهد قريبا بداية انتشار الموت من المجاعة، بالإضافة إلى ازدياد عدد من يصبحون معتمدين على المعونات المتناقصة.

وقالت الصحيفة أن لا أحد يعرف كم عدد الموتى جراء الجوع أو المرض لأن السلطات غير قادرة على تتبع وقائع الموت، لكن منظمة "سيف ذا شيلدرن" لإنقاذ الأطفال قدرت أواخر العام الماضي أن عددهم ربما يصل إلى حوالي 50 ألفا خلال عام 2017.

ونقلت الصحيفه عن مدير اليمن ببرنامج الأغذية العالمي ستيفن أندرسون قولة إنه "وللأسف، يعتبر اليمن حاليا أكبر حالة طوارئ في العالم، إذ لا يدري 18 مليون شخص به الآن من أين تأتي وجبتهم التالية".

وأضافت دمرت الحرب كل ما كان يحافظ على اليمن فوق حافة المجاعة. ومقاتلات التحالف تقصف المستشفيات والمدارس والمزارع والمصانع والجسور والطرق، وحاصرت برا وجوا وبحرا المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون بما فيها ميناء الحديدة الذي كان يمر عبره 70% من واردات البلاد.

وتابعت "في العديد من المناطق هناك طعام بالأسواق، لكن وببساطة لا يستطيع الناس شراءه لأن مرتباتهم توقفت لشهور أو لأنه لا توجد فرص عمل، كما أن قيمة العملة اليمنية قد انهارت".

وحذرت الأمم المتحدة من أن العديد من المناطق التي تسيطر عليها الحكومة المدعومة من التحالف العربي هي الأرجح أن تضربها المجاعة الكاملة والصريحة.

وعن آلية ضرب الجوع وسوء التغذية للجسم، تقول الصحيفة إن سوء التغذية إذا طالت فترته يُفقد الجسم مخزونه من المواد الكربوهيدراتية والدهون والبروتينات فيبدأ الجسم أكل نفسه، ويبدأ الدماغ في الصراع من أجل الحصول على الطاقة، ويتقلص حجم القلب ويتشقق الجلد ليعرض الجسم لمختلف أنواع العدوى.

وتضيف أن وظائف الكلى والكبد تبدأ بالاختلال الأمر الذي يفتح الباب لتراكم السموم داخل الجسم لتؤدي إلى دائرة شريرة من الأمراض المهلكة.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram