صالح يستنفر قياداته الإعلامية بعد هروب أحدهم إلى الرياض

اليمن - خاص
المجال: أخبار التاريخ: يونيو 15, 2017

ذكرت مصادر إعلامية مقربة من الرئيس المخلوع علي صالح أنه اجتمع اليوم بعدد من قيادته الإعلامية، لمناقش الطريقة التي خرج بها الإعلامي أمين الوائلي من صنعاء وأسباب خروجه .

جاء ذلك الاجتماع عقب صدور قرار من وزير الاعلام في حكومة الشرعية معمر الارياني مساء أمس قضى بتكليف الوائلي سكرتيرا صحفيا له .

وأثار هذا القرار موجة من ردود الأفعال المتباينة في أوساط الإعلاميين التابعين للمخلوع ، كما شكل صدمة للقيادات الإعلامية الانقلابية التي سارعت لتخوين الوائلي .

وأشارت المصادر إلى  أن القيادات الاعلامية التي بادر صالح بالاجتماع معها هم ( علي الشاطر – احمد الحبيشي – طارق الشامي – محمد انعم – عبدالله الحضرمي – محمد منصور – فيصل الشبيبي – وعبدالملك الفهيدي ).

ويعد الوائلي من أبرز الصحفيين المؤيدين لصالح ، وشغل منصب مدير تحرير وكالة خبر التابعة للمخلوع ، علاوة عن ترأسه صحيفة المنتصف الأسبوعية التي أيدت الانقلاب ، كما عمل مديرا في صحيفة الميثاق.

ويرى ناشطون أن القرار  يعتبر لطمة كبيرة لعفاش وإعلام عفاش ، وعلى إعلاميي المؤتمر وأنصاره وقواعده ان يعلموا ان الشرعية أقرب لهم وخيارهم الأفضل ، معتبرين تعيين أمين الوائلي نموذجاً.

وتشير المعلومات أن الصحفي الوائلي المقرب من اللواء أمين الوائلي قائد المنطقة العسكرية السادسة تمكن من الفرار من صنعاء عقب خلافات مع أحد المقربين من صالح في مقر وكالة خبر للأنباء في التاسع من نوفمبر الماضي ، ما أدى إلى توقف الوكالة عن نشر الأخبار على خلفية الحادث .