“شيخ قبلي بارز” يتوعد بمواجهة السعودية في المهرة بالأسلحة الشخصية

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: مارس 12, 2019

توعد الشيخ اليمني البارز “علي سالم الحريزي”، بمواجهة القوات السعودية في محافظة المهرة اليمنية، بالأسلحة الشخصية إذا اضطرت لذلك.

وأكد “الحريزي” في تصريح لقناة الجزيرة، اليوم الثلاثاء،
أن مطالب أبناء المهرة هي رحيل القوات السعودية والإماراتية من محافظتهم، وقال إن القبائل المهرية مضطرة للدفاع عن ممتلكاتها بأسلحتهم الشخصية، رغم فارق القوة أمام جيش السعودية وقواتها التي تنتشر في الصحراء والسواحل.

وجدد دعوة كافة أبناء المحافظات الجنوبية لعدم الانجرار وراء التوجيهات السعودية، والتوقف عن مهاجمة قبائل المهرة التي تدافع عن السيادة اليمنية، وشدد أن السعودية والإمارات حيثما وجدت قواتهم أشعلت الحرب والفتنة، وقال إن قبائل المهرة تريد العيش في وطنها بكل حرية.

واتهم “الحريزي” محافظ المحافظة “راجح باكريت” بأنه أداة من أدوات العمالة والخيانة بيد السعودية والإمارات، وأن من يحكم المحافظة فعليا هو القائد العسكري للقوات السعودية في مطار الغيظة.

وشدد أن الحكومة فقدت السيطرة على كل المحافظات الجنوبية لصالح السعودية والإمارات، وأكد أن المهرة كانت آخر المحافظات التي تسقط تحت سلطة الإحتلال السعودي.

وتشهد المهرة منذ يومين تصاعد الإحتقان بين القبائل والقوات السعودية، وبلغت حد الإشتباكات مساء الإثنين عقب منع القبائل مرور شاحنات عسكرية تتبع القوات السعودية، وتزايدت القوات السعودية في المهرة بشكل كبير منذ أكثر من عام، في ظل جهود سعودية لبناء أنبوب نفط سعودي من أراضيها إلى الشواطئ المهرة المطلة على بحر العرب.