سفراء الدول الخمس: اتفاق الرياض يخدم جهود تحقيق السلام الشامل في اليمن

قال سفراء الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، اليوم الخميس، إن اتفاق الرياض يخدم جهود تحقيق السلام الشامل.

وجدد السفراء خلال اللقاء الذي جمعهم بوزير الخارجية اليمنية “محمد الحضرمي” دعم بلدانهم للحكومة في اليمنية  في كل الخطوات الرامية إلى تثبيت الامن والاستقرار وتحسين الوضع الاقتصادي والمعيشي للمواطنين.

ووفقا لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ” أطلع وزير الخارجية السفراء على بنود اتفاق الرياض والجدول الزمني لتنفيذه، والجهود التي بذلتها الحكومة بتوجيهات من الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية للوصول إلى الاتفاق.

واكد الحضرمي ان هذا الاتفاق يعزز الثوابت الوطنية وعلى رأسها أمن واستقرار وسلامة ووحدة الأراضي اليمنية في ظل اليمن الاتحادي الجديد.

وأشاد بالموقف الدولي الداعم لاتفاق الرياض والذي برز من خلال البيانات الصادرة عن الدول الشقيقة والصديقة ومجلس الأمن والتي باركت الاتفاق واعتبرته خطوة إيجابية في تحقيق السلام الدائم في اليمن.

وقال وزير الخارجية ” إن اتفاق الرياض فرصة ثمينة لتوحيد الصفوف ومعالجة جذور ومسببات الأحداث المؤسفة التي شهدتها العاصمة المؤقتة عدن خلال شهر أغسطس الماضي “.

ودعا وزير الخارجية، السفراء إلى دعم جهود الحكومة في اجراءاتها القادمة لتقديم الخدمات للمواطنين وتحسين الوضع الاقتصادي وترسيخ الامن والاستقرار.

وكانت الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي قد وقعا رسميا على اتفاق الرياض الثلاثاء الماضي  الذي ينهي تمرد الأخيرة وانقلابها في العاصمة المؤقتة عدن.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى