روسيا تأمل ألا تتضرر التسوية في اليمن بإعلان واشنطن جماعة “الحوثي” إرهابية”

اليمن نت-غرفة الأخبار

أعرب وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الخميس، عن مخاوف بلاده من أن يكون لخطط الولايات المتحدة بإعلان الحوثيين “جماعة إرهابية” تأثير سلبي على التسوية في اليمن.

وأشار لافروف عقب مباحثاته مع وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، اليوم في موسكو، إلى أنه يود ألا تتضرر عملية التسوية في اليمن بقرار الولايات المتحدة.

وقال لافروف: “لكن الكثير، بمن فيهم ممثلو الأمم المتحدة يعربون عن مخاوفهم من ظهور تأثير سلبي”.

وفي الحادي عشر من الشهر الجاري استقبل المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط ودول أفريقيا، نائب وزير الخارجية، ميخائيل بوغدانوف، سفير الجمهورية اليمنية لدى روسيا أحمد سالم الوحيشي في موسكو.

وجاء في بيان الخارجية الروسية: “جرى خلال المحادثة تبادل شامل للآراء حول الوضع العسكري السياسي في اليمن مع التركيز على مهام الحكومة الائتلافية الجديدة للجمهورية اليمنية، التي ضمت للمرة الأولى ممثلين عن المجلس الانتقالي الجنوبي.

كما تم إيلاء اهتمام كبير للبدء المبكر لعملية تفاوض شاملة في اليمن من أجل إنهاء المواجهة المسلحة في جميع أنحاء البلاد وإنشاء سلطات وطنية”.

كما تم التطرق إلى بعض القضايا المطروحة على جدول الأعمال الثنائي الروسي اليمني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى