رابطة حقوقية تتهم الحوثيين بتعمد إهمال المعتقلين المرضى في سجونها

اليمن نت -وكالات:

قالت رابطة أمهات المختطفين، يوم الخميس، إن وفاة المعتقل خالد الحيث في سجون جماعة الحوثي في صنعاء، كانت نتيجة “الإهمال”.

واتهمت رئيسة الرابطة أمة السلام الحاج، جماعة الحوثي بتعمد إهمال المعتقلين المرضى في سجونها.

وأضافت في تصريح لوكالة الأناضول: “في اليوم العالمي للطفولة تهدي جماعة الحوثي لأطفال المعتقل خالد الحيث خبر وفاة أبوهم”.

وأشارت أن “الحيث” كان من بين 180 معتقلاً مرضى في سجون الحوثي، سبق أن طالبت المنظمة بالإفراج عنهم أو سرعة توفير العلاج اللازم لهم، دون جدوى.

وأكدت أن المنظمة أوصلت قبل عدة أشهر، قضية المعتقلين المرضى في سجون الحوثيين إلى الصليب الأحمر الدولي والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، والمبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، وللحكومة الشرعية.

وفي وقت سابق الخميس، نعت الرابطة في بيان، المعتقل خالد الحيث (45عاماً) حيث فارق الحياة “بعد اختطاف دام 4 سنوات في سجون الحوثي بصنعاء”.

وأكدت الرابطة المدنية التي تأسست في 2016 من أسر المعتقلين لدى الحوثيين، إن “الحيث” عانى من المرض بعد التعذيب الذي تعرض له في سجني احتياطي “الثورة وهبرة” بصنعاء.

وحملت الرابطة جماعة الحوثي المسؤولية الكاملة عن وفاة “الحيث”. مجددة مطالباتها بإطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسرا دون قيد أو شرط.

وللعام الخامس على التوالي، يشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة والحوثيين المتهمين بتلقي دعم إيراني، والمسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى