رابطة أهلية تطالب بتدخل دولي للكشف عن مصير المختطفين في سجون الحوثي

اليمن نت -
المجال: أخبار التاريخ: يوليو 31, 2019

طالبت رابطة أهلية باليمن، اليوم الأربعاء، بتدخل دولي للكشف عن مصير المختطفين في سجون الحوثيين بصنعاء.
جاء ذلك خلال الندوة الحقوقية التي نفذتها رابطة أمهات المختطفين، في تعز تحت شعار ” أوقفوا الإعدام”.
وخلال الندوة تحدث المحامي “علي المنصوب” من نقابة المحاميين عن مدى حجية المحكمة الجزائية ضد المختطفين داخل سجون جماعة الحوثي المتحدث.
وقال بأن كل ما تصدره المحاكم هي وثيقة قانونية قابلة للصحة والبطلان، وهذه الأحكام التي صدرت بحق 30 مختطفا صدرت في ظل ضياع دستوري، وانعدام الولاية للقاضي والمحكمة النيابية الناشئة من سلطة غير مخولة ومنعدمة البناء القانوني.
من جانبها قالت المحامية “رغدة المقطري” عضو اللجنة الوطنية عن الحماية القانونية للمختطفين والمعتقلين داخل سجون جماعة الحوثي إن حقوق المختطفين في القانون المحلي والاتفاقات الدولية وهو جزء لا يتجزأ للبشر بشكل عام وللمختطف بشكل خاص، وتهدف بمدى تمتع المختطف بحقوقه الكاملة بمحاكمة عادلة وفق التشريع اليمني والاتفاقات الدولية،.
وأشارت إلى أن جماعة الحوثي قد خرجت عن الدستور وعن كل الاتفاقيات الدولية، مشيرة الى وجود حقوق أساسية لابد من اعطائها لكل المختطفين والمخفيين قسراً، وهي معرفة سبب اختطافهم، وتوكيل محامي له، وله الحق في الرعاية الصحة، والحق في علانية المحاكمة.
ودعت ” المقطري” المنظمات الدولية والمبعوث الدولي إلى الضغط على جماعة الحوثي المسلحة من أجل معرفة مصير المختطفين والمخفيين قسراً حيث انهم يقبعون في سجونها منذ خمسة أعوام.