دبلوماسي يمني: دعاة الإنفصال ينفذون أجندات خارجية تستهددف سيادة الوطن

اليمن نت -متابعة خاصة
المجال: أخبار التاريخ: فبراير 13, 2019

قال السفير اليمني لدى الأردن “علي العمراني”، اليوم الأربعاء، إن دعاة الإنفصال جنوبي البلاد ينفذون أجندات خارجية تستهدف السيادة الوطنية.

وأشار “العمراني” في سلسلة تغريدات بصفحته الرسمية على “تويتر”، إلى أن الحركات الإنفصالية في العالم تستند إلى قضايا دينية أو عرقية وبدعوى أنها أقلية.

وأفاد: أما الإنفصاليين في اليمن فلا شيء من هذا ولا ذاك وعندما يقال هم لهم خذوا الدولة كلها أو نصفها أو ثلثيها يقولون لا!.

وأضاف: أالحكاية أن الإنفصاليين ينفذون أجندات خارجية ضد اليمن وأكبر دليل على ذلك تعملهم مع الرئيس الجنوبي.

وقال “العمراني” إن الإنفصاليون يعمدون إلى اسىتخدام أسلوب الإرهاب والعنف اللفظي ولعل لهم دور في الإغتيالات التي تحدث في عدن.

وبين أن الهدف ذلك إسكات من يتصدى لمشروعهم التخريبي المدمر، داعيا في الوقت ذاته إلى التصدي بلا هوادة لمشروعهم التخريبي الذي يصب في مصلحة أعداء اليمن.

وأكد أن مشروعهم الخبيث لا يقل خطرا عّن مشروع الحوثي الإجرامي.