“حميدتي” ينفي أي مصلحة شخصية من بقاء القوات السودانية في حرب اليمن

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: أغسطس 23, 2019

نفى قائد قوات الدعم السريع السودانية، عضو المجلس السيادي، الفريق أول محمد حمدان دقلو “حميدتي”، وجود أي مصلحة شخصية له من بقاء القوات السودانية في اليمن.

وأكد “حميدتي” أنه أكثر الخاسرين من وجود القوات السودانية في اليمن مشيرا بأنه يفقد أبناءً أعزاء وشبابا للمستقبل، نافيا وجود أي مصلحة شخصية من وراء بقائها أو تلقيه أموالا مقابل ذلك، وفق ما نقلته صحيفة التحرير السودانية.

وجدد “حميدتي” التأكيد على أن مشاركة القوات في اليمن تمت من قبل الدولة في الحكومة السابقة لدعم الشرعية في اليمن، وأن سحبها متروك لرأي الشعب والحكومة المقبلة، وأضاف إذا رأت الحكومة المُقبلة أنّ المصلحة العامة تقتضي سَحب القوات من اليمن فنحن ليست لدينا مصلحة شخصية من وراء بقائها.

ومنذ مارس/ آذار 2015 اتخذ السودان قرارا بالمشاركة في تحالف عسكري تقوده السعودية ضد جماعة “الحوثي” في اليمن، وأرسلت الخرطوم آلاف الجنود المشاة إلى هناك.

وتشير تقديرات غير رسمية إلى أن العدد الحقيقي للقوات السودانية المشاركة في حرب اليمن يقترب من عشرة آلاف جندي معظمهم من قوات الدعم السريع التي يقودها “حميدتي”.

وبين الحين والآخر كانت تتردد أنباء عن أن السودان سيسحب قواته من اليمن وأن علاقة البلدين متوترة، لكنّ مسؤولين سودانيين وفي مقدمتهم الرئيس السوداني المعزول عمر البشير طالما شددوا على عمق العلاقات مع السعودية، وعلى ضرورة الدفاع عن أمنها، لأن “أمن الحرمين من أمن السودان”.