The Yemen Logo

حقوق الإنسان تدين استخدام الحوثيين المدنيين دروعاً بشرية في الضالع

حقوق الإنسان تدين استخدام الحوثيين المدنيين دروعاً بشرية في الضالع

اليمن نت - 11:05 23/12/2022

دانت وزارة حقوق الإنسان، الخميس، قيام ميليشيا الحوثي بإستخدام المدنيين في مديرية مريس بمحافظة الضالع كدروع بشرية.

وقالت الوزارة في بيان لها "في جريمة جديدة تعكس اخلاقياتها قامت المليشيات الحوثية الإرهابية باجبار سكان قرية يعيس شمال مديرية مريس بمحافظة الضالع على تركيب ونصب خيام في طريق الخط العام وهي منطقة تماس عسكرية، والغرض من ذلك جعل هولاء السكان المدنيين دروع بشرية في هذا المكان العملياتي الخطر بحيث يكون المدنيين ساترا تتحرك من خلفه المليشيات للقيام بأعمال عسكرية لمهاجمة الجيش الوطني" .

وأعتبرت الوزارة هذا العمل الاجرامي الجبان انتهاكا واضحا وتعسفيا لحق الحياة وضربا متعمدا للقانون الدولي الانساني في اتفاقيات جنيف والبروتوكول الاضافي الأول لحماية المدنيين في الصراع وهو ما يعتبره نظام روما الاساسي للمحكمة الجنائية الدولية من أعلى جرائم الحرب.

ودعت الوزارة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية أن تقف بمسؤولية للتحرك السريع من أجل إنقاذ السكان المدنيين الأبرياء من هكذا جريمة ستكون نتائجها وخيمة وكارثية.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram