حقوق الإنسان اليمنية تدين اقتحام الحوثيين لمنزل البرلماني الهجري في صنعاء

اليمن نت-متابعة خاصة

دانت وزارة حقوق الإنسان اليمنية، اليوم الأحد، الإقتحام الذي نفذته عناصر مسلحة تتبع جماعة الحوثي لمنزل البرلماني عبدالرزاق الهجري في صنعاء.

وقالت الوزارة في بيان نشرته وكالة انباء “سبأ” الرسمية إن هذا العمل الجبان هو استمرارا لسلسلة من الانتهاكات والنهب الممنهج التي تقوم به الجماعة لكل من يختلف معها بالرأي”..

وأشار إلى أن المليشيا ذاتها سبق واقتحمت ونهبت منازل عدد من أعضاء مجلس النواب وأمناء عام الأحزاب والقادة السياسيين وبعض السفراء الموالين للشرعية.

واضاف البيان” أن هذه الممارسات تؤكد بأن هذه الميليشيات لا تحترم الحق الخاص والحقوق الملكية الخاصة وتقوم بأسوأ الممارسات العنصرية اضد ابناء الشعب اليمني”.

ولفت إلى أن الاستمرار في مثل هذه الجرائم تأكيد على أنها لا تملك أي نوايا للسلام، داعيا في الوقت ذاته المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن جريفيث وكافة المنظمات الدولية والمحلية إلى إدانة هذا العمل.

وفي وقت سابق اليوم أعلن حزب التجمع اليمني للإصلاح، أكبر الأحزاب المعارضة لجماعة الحوثي، أن مسلحين تابعين للجماعة، “اقتحموا” منزل رئيس الكتلة البرلمانية للحزب، عبد الرازق الهجري بالعاصمة صنعاء و”سيطروا عليه”.

وقال موقع (الصحوة نت) التابع للحزب مساء اليوم، إن “مليشيات الحوثي الانقلابية في صنعاء، اقتحمت منزل الهجري بالعاصمة صنعاء، وطردت الأسرة التي تقطنه بالقوة وسيطرت عليه”، دون تفاصيل.

والنائب الهجري غادر صنعاء مع نواب وسياسيين آخرين بعد سيطرة الحوثيين عليها بقوة السلاح، في 2014 خشية بطش الجماعة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى