حضرموت: إغلاق مدينة “تريم” أسبوعا كاملا بعد تزايد حالات الإصابة بـ “كورونا”

اليمن نت-خاص

فرضت السلطات المحلية بمحافظة “حضرموت”، اليوم الخميس، حظرا شاملا على مدينة تريم لمدة أسبوع كامل بعد تزايد حالات الإصابة بـ “كورونا”.

وقال مدير عام مديرية “تريم” خالد هويدي، في مؤتمر صحفي، إن الوضع بمدينة تريم أصبح مقلقا للغاية، وأن هذا القرار اتخذ وفقاً لتقارير صحية.

ولفت إلى أن الحظر جاء بعد تزايد الحالات المصابة بـ “كورونا، مؤكدا في الوقت ذاته أنه تم تحويل مستشفى عيديد الخيري إلى  “مستشفى حميات” مخصص لاستقبال الحالات المشتبه إصابتها بالفيروس المستجد ، وحتى تتمكن الأقسام الأخرى بمستشفى تريم العام باستقبال الحالات العادية والعمل في بيئة آمنة صحياً.

وشدد المسؤول الأمني على ضرورة أن تقوم اللجان المجتمعية برئاسة عقال الحارات والأحياء والتي تم مسبقاً تكليف عقال الحارات بتشكيلها بالدور المنوط بها وتفعيل دورها الرقابي في الإبلاغ عن أي تجمعات مخالفة للقرارات الصادرة من السلطة المحلية والإدارة الصحية بالمدينة وتعمل على الإبلاغ للمخالفين لغرفة العمليات المشتركة، مؤكداً بعدم التساهل في هذا القرار، لافتاً أنه على الجميع تحمل المسؤولية التي تقع على عاتقهم من أجل تريم.

ووجه مدير عام تريم رسالة للشخصيات الاجتماعية والاعتبارية ورجال الدين والخطباء وأئمة المساجد ورؤساء الفرق الرياضية والمنتديات بضرورة توحيد الجهود لخدمة تريم ونشر الوعي لدى المواطنين بضرورة مساندة الجهات الصحية والسلطة المحلية بتريم وذلك بمنع التجمعات واتباع مبدأ التباعد الاجتماعي والتقيد بالإجراءات الوقائية لتجنب الإصابة بهذا الفايروس المستجد.

وأكد هويدي لمواطني مدينة تريم بأن هذه الإجراءات الوقائية تأتي لخدمة الصالح العام وللتحرز من هذا الوباء، مبيناً بأنه من الضرورة بمكان البقاء في المنازل ومنع التجمعات فمن الخطورة أخذ هذا الوباء بمحل الاستخفاف وتقليل خطورته.

وأضاف بأننا اليوم ندفع ثمن ما مضى من استهتار، فتريم بحاجة لجهود الجميع  كلاً في نطاق مربعه السكني والحي الذي يسكنه فيه بنشر التوعية.

ودعا رجال الأعمال والتجار وأصحاب الأيادي البيضاء بتقديم المساعدة المالية ودعم غرف العزل ومساندة الجهود الصحية التي تبذلها إدارتي مكتب الصحة ومستشفى تريم العام.

وكانت إدارة مستشفى تريم العام قد أغلقت أمس الأربعاء، قسم الطوارئ بالمستشفى لمدة 24 ساعة.

ولفتت إلى إغلاق المستشفى جاء بعد تأكيد إصابة أحد العامليين بالقسم، بفيروس كورونا نتيجة لمخالطة مصاب قام بزيارة المستشفى.

وقالت إنها اتخذت هذا الإجراء المؤقت، لتتمكن فّرق التعقيم من تعقيم قسم الطوارئ والمستشفى بالكامل حفاظا على سلامة الكوادر الطبية العاملة بالقسم ومرتادي قسم الطوارئ، الذي يعد أحد أهم الأقسام الحيوية بالمستشفى.

وفي وقت سابق حذرت صحة وادي وصحراء حضرموت من خطورة الوضع في تريم متوقعة بانفجار الوضع في أي لحظة.

ورفعت مذكرة للسلطات بالمحافظة، بيّنت فيه الوضع الصحي بتريم، مطالبة بإغلاق تريم بالكامل لمدة 14 يوم، محملة السلطات في حال لم تتخذ قرار كهذا بزيادة حالات الاصابة وانفجار الوضع بالكامل.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى