“جماعة الحوثي” تعلن امتلاك طائرات قادرة على استهداف الإمارات لم يكشف عنها

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: يوليو 9, 2019

أعلنت جماعة الحوثي، اليوم الثلاثاء، امتلاكها منظومة صواريخ وطائرات مسيرة لم يكشف عنها، قادرة على استهداف مطارات الإمارات والسعودية، لسنوات قادمة.

وقال المتحدث العسكري للحوثيين “يحيى سريع” أن هناك جيل ثالث من منظومة صواريخ بركان لم يكشف عنها بعد، رغم دخولها الخدمة، وأكد أن منظومة قدس الصاروخية الجديدة هي عبارة عن صواريخ مجنحة كروز من صناعة يمنية وقادرة على تجاوز المنظومات الاعتراضية، وهناك عدة أجيال منها وتخضع لعملية تطوير.

وأضاف “سريع” في مؤتمر صحفي أن طائرة صماد 3 المسيرة هجومية بمدى يصل من 1500 إلى 1700كم، وتم تجريبها بعدة عمليات ناجحة استهدفت مطارات سعودية وإماراتية دون أن تستطيع المنظومات الإعتراضية كشفها، ويمكنها أن تنفجر من أعلى إلى أسفل أو تصطدم مباشرة بالهدف وتحتوي على كميات مناسبة من المتفجرات.حد قوله.

وأشار أن طائرة صماد 1 مسيرة إستطلاعية تستطيع الوصول إلى أكثر من 500 كم، ولها قدرة على رصد الأهداف مباشرة إلى غرفة العمليات.

وتحدث عن منظومات صاروخية جديدة وأسلحة صنعتها الجماعة، وسيتم الكشف عنها خلال معرض للصناعات العسكرية في الأيام المقبلة، مؤكدا أن الجماعة تمتلك مخزونًا استراتيجيًا من الصواريخ الباليستية والمجنحة والطائرات المسيرة بمختلف أنواعها، ويكفي للاستمرار في الحرب لسنوات قادمة.