The Yemen Logo

(تقرير خاص).. كورونا يتفشى في مدينة تعز وسط تجاهل السلطات المحلية لأوضاع الأطباء والسكان

(تقرير خاص).. كورونا يتفشى في مدينة تعز وسط تجاهل السلطات المحلية لأوضاع الأطباء والسكان

وحدة التقارير - 23:10 31/08/2021

اليمن نت- تقرير خاص:

توفي "محمد"، يوم الثلاثاء، في مدينة تعز وسط اليمن متأثراً بإصابته بفيروس كورونا (كوفيد-19)، كانت عائلته تبكي خارج مركز العزل في مشهد يبدو أنه يتكرر بشكل دائم.

تعاني المدينة بشكل دائم من نقص في الأكسجين، مع تزايد الحالات. أعلنت وزارة الصحة اليمنية تفشي الموجة الثالثة من كورونا مطلع أغسطس الماضي، في حين وصلت 151 ألف جرعة لقاح هذا الأسبوع بعد انتظار طويل الأمد.

وقال طبيب في مركز العزل بالمستشفى الجمهوري بتعز إن هناك عشر إصابات مؤكدة في مركز العزل، تتلقى العلاج.

مضيفاً لـ"اليمن نت" أن الحالة التي توفيت، (اليوم)، كانت في وضع صحي سيئ وأن "جميع الأطباء بذلوا ما بوسعهم لإنقاذها".

وفي حين أعلنت لجنة الطوارئ خلال الأسابيع الثلاثة الماضية تسجيل 57 حالة مؤكدة في تعز؛ أكد مسؤول صحي تسجيل أكثر من مائة حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا خلال نفس المدة. وحتى هذه الإحصائيات لا تعبر عن حجم تفشي الفيروس في المدينة، كما يقول الأطباء والمنظمات الدولية.

"الفريق الطبي يعمل منذُ يناير من العام الجاري وحتى اليوم بدون أي مستحقات أو بدل تغذية أو بدل عدوى وحتى عدم توفر مواصلات"

نشوان الحسامي، مدير المستشفى الجمهوري لـ"اليمن نت"

احتياجات الفريق الطبي

يقول الدكتور نشوان الحسامي، مدير المستشفى الجمهوري، إن مركز العزل داخل المستشفى في الموجة الثالثة يختلف عن الأولى، حيث أصبح المركز الآن قادر على تقديم الخدمات الطبية بكوادر مؤهلة ومدربة وكذلك بتجهيزات تصل إلى 90% من المعدات الطبية.

لكنه استدرك في تصريحه لـ "اليمن نت" أن هناك بعض "المشاكل التي مازالت قائمة، ومن ضمنها عدم توفر الأكسجين، وغياب الحوافز المالية للكوادر الطبية".

وأشار الحسامي إلى أن "الفريق الطبي يعمل منذُ يناير من العام الجاري وحتى اليوم بدون أي مستحقات أو بدل تغذية أو بدل عدوى وحتى عدم توفر مواصلات". لافتاً إلى أن هذه المشكلات تعرقل عمل الفريق الطبي داخل مركز العزل بالمستشفى.

وتعاني مدينة تعز من حصار الحوثيين منذ 2015، لكن السلطة المحلية أيضاً تساهم في تردي الأوضاع الأمنية والصحية ما يثير غضب السكان، الذين يخرجون في تظاهرات شبه يومية للمطالبة بتغيير الفاسدين.

"لا يتوفر في محافظة تعز بأكملها سوى معملين الأول بمستشفى الثورة والثاني بمستشفى التعاون بطاقة استيعابية لا تتجاوز 200 أسطوانة يوميا"

نشوان الحسامي، مدير المستشفى الجمهوري لـ"اليمن نت"

معامل الأكسجين

وأفاد "الحسامي" أن عدم توفر الأكسجين مشكلة قديمة جديدة يعاني منها المستشفى الجمهوري بشكل خاص، ومستشفيات محافظات تعز الأخرى بشكل عام، مؤكدا أن ذلك يعود إلى عدم توفر مصنع أكسجين بطاقة إنتاجية من 300 إلى 500 أسطوانة أكسيجين يوميا.

وتابع الحسامي: "لا يتوفر في محافظة تعز بأكملها سوى معملين، الأول بمستشفى الثورة والثاني بمستشفى التعاون، وبطاقة استيعابية لا تتجاوز 200 أسطوانة يوميا".

"كورونا ليس وحده، بل أوبئة أخرى تنتشر في تعز مثل: الملاريا وحمى الضنك، مؤكداً تزايد حالات الإصابة بفيروس الكبد (أ) بين الأطفال"

راجح المليكي، مدير عام مكتب الصحة في تعز لـ"اليمن نت"

من جهته حذر مدير عام مكتب الصحة بمحافظة تعز الدكتور راجح المليكي، من التزايد المخيف في إصابات فيروس كورونا، بعد أن "سجلت المحافظة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية أكثر من 100 إصابة مؤكدة بالفيروس".

وكشف المليكي في تصريح خاص لـ"اليمن نت" عن انتشار العديد من الأوبئة في مدينة تعز خلال الفترة الماضية، كالملاريا وحمى الضنك، مؤكداً تزايد حالات الإصابة بفيروس الكبد (أ) بين الأطفال.

ووسط تفشي فيروس كورونا؛ تعيش المدينة حالة تفشٍ للفساد والمحسوبية، حيث تترك السلطة المحلية المدينة للأمراض والأوبئة.

ويشكو السكان من انهيار العملة المحلية وعدم وجود رقابة رسمية، حيث تصل قيمة الدولار الواحد إلى أكثر من 1000 ريال يمني، وتبلغ قيمة الحوالة إلى خارج المدينة 74% من إجمالي المبلغ.

كما يشكو السكان من تكدس النفايات في وسط شوارع المدينة.

 وقالت نُهى ناصر وهي طالبة في جامعة تعز لـ"اليمن نت" إن "القمامة تسيطر على الشوارع، دون تحرك من السلطة المحلية، مع انتشار الأمراض والأوبئة خلال الصيف".

ويرى الصحفي أحمد هزاع أن "الفساد في المدينة يعود إلى تقاسم الأحزاب للمناصب في السلطة المحلية، وأن هناك مؤسسات خدمية قدمت عروضاً لتقوم بعمل خدمات لأبناء تعز، لكن كان العائق الأول هي السلطة المحلية بعدم التجاوب مع هذه المؤسسات".

انشر الخبر :

اخر الأخبار

نفت فرنسا، اليوم الجمعة، أي تواجد عسكري لها في منشأة بلحاف لتسييل وتصدير الغاز الطبيعي في شبوة، جنوب شرقي اليمن، تشارك. . .

قال الجيش الوطني، اليوم الجمعة، إنه رصد أكثر 3700 خرق للهدنة الأممية، ارتكبته مليشيات الحوثي في محافظة تعز، منذ بدء سريان. . .

تمّت السيطرة على كلّ الحرائق التي اجتاحت الأربعاء والخميس مناطق حرجية وحضرية في شمال شرق الجزائر، مودية بحياة 38 شخصا. . .

أجرت الصين، التي تعتبر تايوان إقليما تابعا لأراضيها، مناورات حربية وتدريبات عسكرية حول الجزيرة

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram