تحركات ماراثونية .. بعد لقاء “هادي وبن زايد” “الزبيدي” يصل الإمارات

اليمن نت -خاص
المجال: أخبار التاريخ: June 12, 2018

ارتفعت وتيرة التحركات السياسية، بين عدن والرياض وأبوظبي، تزامنا مع تحركات عسكرية وحشود جنوب محافظة الحديدة.

وعقب ساعات من لقاء الرئيس “هادي” بولي عهد “أبوظبي”، عاد الرئيس اليمني إلى العاصمة السعودية الرياض، ووصل رئيس المجلس الانتقالي “عيدروس الزبيدي” إلى الإمارات بحسب مواقع إخبارية مقربة من المجلس الجنوبي المطالب بالانفصال والمدعوم من الإمارات.

ويرى “محللون” أن القيادة الإماراتية، قد تبلغ “الزبيدي” بمتغيرات سياسية جديدة عقب اللقاء الذي جمع هادي مع بن زايد بضغط سعودي.

ومن تلك المتغيرات ربما، إقناع الانفصاليين بانهاء مرحلة الصدام والتصعيد ضد سلطة الرئيس هادي وحكومته، والتعامل المبدئي بواقع الدولة الإتحادية ولو مؤقتا.

تأتي هذه التحركات في ظل التصعيد العسكري جنوب الحديدة، واستعداد القوات المدعومة من التحالف لإقتحام المدينة وسط ضغوط دولية كبيرة، على الإمارات والسعودية لوقف الهجوم.

وتحاول السعودية رأب الصدع بين حلفائها لتحسين صورة التحالف أمام المجتمع الدولي، واقناعه بقبول عمليات التحالف العسكرية والإنسانية تحت غطاء الحكومة الشرعية.