The Yemen Logo

بينها الولايات المتحدة وروسيا.. تسع دول تدين ممارسات الحوثيين الأخيرة وتؤكد دعمها لسيادة اليمن

بينها الولايات المتحدة وروسيا.. تسع دول تدين ممارسات الحوثيين الأخيرة وتؤكد دعمها لسيادة اليمن

غرفة الأخبار - 23:25 23/09/2022

دانت تسع دول كبرى، اليوم الجمعة، الاستعراضات العسكرية الأخيرة لمليشيات الحوثي، وهجماتها العسكرية في تعز، مؤكدة أنه هذه الممارسات ستؤدي إلى مزيد من الاقتتال.

جاء ذلك في بيان مشترك للدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، بالإضافة إلى الاتحاد الأوروبي وألمانيا والكويت والسويد.

وأوضح البيان أن نواب الوزراء والممثلين الرسمين للأعضاء الخمسة الدائمين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وألمانيا والكويت والسويد، اجتمعوا الأربعاء لمناقشة خطوات ملموسة لدعم تمديد الهدنة، وبدء عملية سياسية لإنهاء الصراع في اليمن.

وأكدت المجموعة، التي انضمت إلى السعودية والإمارات وسلطنة عمان، على دعم سيادة اليمن ووحدته واستقلاله وسلامة أراضيه، مشددين على الحاجة الملحة إلى إحراز تقدم سريع وأقصى قدر من المرونة من جانب الأطراف اليمنية.

وأشارت المجموعة إلى أهمية المشاركة الكاملة والمتساوية والهادفة للمرأة في عملية السلام، بما في ذلك مشاركة المرأة بنسبة 30 في المائة على الأقل.

وحثت الأطراف اليمنية على تكثيف المشاركة مع المبعوث الأممي بشأن جميع جوانب المفاوضات، وتجنب الاشتراطات، وضمان العمل مع الأمم المتحدة، لتنفيذ تدابير لمعالجة الأزمات الاقتصادية والمالية، ولا سيما لتحديد حل لدفع الرواتب لموظفي الخدمة المدنية.

ورحبت المجموعة بالتدابير الاستثنائية التي اتخذتها الحكومة اليمنية لتجنب نقص الوقود في المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في أعقاب أمر الحوثيين الذي قوض العملية القائمة لتطهير سفن الوقود. ودعت الحوثيين إلى الامتناع عن مثل هذه الأعمال والتعاون مع الجهود التي تقودها الأمم المتحدة لتحديد حل دائم لضمان تدفق الوقود.

ودانت "جميع الهجمات التي تهدد بإخراج الهدنة عن مسارها، بما في ذلك، من بين أمور أخرى، الهجمات الحوثية الأخيرة على تعز". مجددة التأكيد أنه لا يوجد حل عسكري للصراع في اليمن.

كما دانت العرض العسكري الحوثي الأخير في الحديدة، ودعت إلى وضع حد لجميع أشكال المظاهر العسكرية المنتهكة لاتفاق الحديدة.

وبشأن الأحداث في شبوة وأبين وحضرموت، أعربت الدول الموقعة على البيان عن قلقها إزاء عدم الاستقرار الأخير في الجزء الجنوبي من اليمن. وأعربت عن قلقها أيضاً من الزيادة في عدد الضحايا المدنيين بسبب الألغام الأرضية.

كما أعربت المجموعة عن قلقها إزاء عدم إحراز تقدم في فتح طرق تعز، مجددة دعوتها للحوثيين إلى التصرف بمرونة في المفاوضات وفتح طرق تعز الرئيسية على الفور بما يتماشى مع مقترحات الأمم المتحدة الأخيرة.

ودعت المجموعة إلى تكثيف المشاركة والالتزام من قبل الشركاء الدوليين لدعم تمديد الهدنة الحالية، وحثت الجهات الفاعلة اليمنية على المشاركة البناءة في المفاوضات المباشرة مع بعضها البعض حول القضايا العسكرية والسياسية والاقتصادية تحت رعاية الأمم المتحدة.

وبشأن الأزمة الإنسانية والمجاعة في اليمن، دعت المجموعة المانحين إلى زيادة التمويل لخطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية ودعم جهود الحكومة اليمنية لتحقيق الاستقرار في الاقتصاد.

وأعربت عن قلقها العميق إزاء المخاطر البيئية والبحرية والإنسانية الخطيرة التي تشكلها ناقلة صافر. ورحبت بتعهدات الدول الأعضاء والقطاع الخاص بشأن خطة الأمم المتحدة التشغيلية لناقلة صافر وشددوا على الحاجة إلى تعبئة المزيد من التمويل لوضع اللمسات الأخيرة على العملية.

وأكدت المجموعة استعدادها لزيادة دعمها من خلال المساعدة المالية الإضافية والخبرة الفنية لمبادرات التعافي الاقتصادي والاستقرار وبناء السلام، فضلا عن تحسين تقديم الخدمات العامة في جميع أنحاء اليمن إذا كان هناك تقدم كبير نحو عملية سياسية تحت رعاية الأمم المتحدة. ودعت الآخرين إلى الانضمام إليهم في القيام بذلك.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

أكدت مليشيات الحوثي، اليوم الاثنين، أنها لن تقدم أي تنازلات من أجل تمديد الهدنة، وأنها متمسكة بشروطها التي قدمتها للأمم. . .

قالت جمعية مناصرة للمودعين إن لبنانيا غير مسلح تمكن من سحب ما يقرب من 12 ألف دولار نقدا من حسابه المصرفي، على الرغم من. . .

حمل الاتحاد الأوروبي مليشيات الحوثي، ضمنياً، مسؤولية فشل تمديد الهدنة الأممية، داعياً إياهم إلى إظهار التزام حقيقي بالسلام في. . .

دعا رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، اليوم الاثنين، جمهورية ألمانيا إلى ممارسة المزيد من الضغوط على مليشيات الحوثي. . .

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram