The Yemen Logo

"بن دغر": تدمير "الشرعية" بذريعة هيمنة حزب الإصلاح مبرر لم يعد مقبولا

"بن دغر": تدمير "الشرعية" بذريعة هيمنة حزب الإصلاح مبرر لم يعد مقبولا

غرفة الأخبار - 22:03 24/11/2021

قال رئيس مجلس الشورى اليمني أحمد عبيد بن دغر، اليوم الأربعاء، إن الهجوم على الشرعية من بعض الدول المجاورة لم ذو معنى.

وأفاد في سلسلة تغريدات بحسابه على موقع التدوين المصغر تويتر، أن  الهجوم على الشرعية من بعض الأشقاء وتدميرها بادعاء هيمنة الإخوان المسلمين عليها  (حزب الإصلاح) لم تعد ذو معنى اليوم.

وأضاف: مزاعم أن الإخوان خطرًا يوازي خطر الحوثيين لن ينطلي على الشعب اليمني، كما لم يعد مقبولًا تدمير الشرعية ونهج تقسيم اليمن مبررًا بأي حال.

وقال البيان: نحن جميعًا نحتاج إلى سياسات تغادر خصوماتنا التي شكلت سببًا أساسيًا لخسائرنا أمام الحوثيين، وأمام إيران، لكن المسؤولية الأولى إنما تقع على عاتقنا نحن اليمنيين، عندما ندرك أن اليمن في وحدته ونظامه الجمهوري هي قضيتنا الأولى والكبرى والمركزية، وأنهما جوهر الصراع.

وأوضح أن قواعد اللعبة تتغير في المنطقة،، فخصوم الأمس لم يعودوا خصومًا، وتكتسب العلاقات بين دول المنطقة أبعاد جديدة، ويخطب الجميع ود الجميع، ولا يمكننا في الشرعية أن نبقى مجرد صدى لهذه التحولات، لنذكر ونتذكر أن في ذمة الشرعية بيعة للشعب اليمني، وقسمًا مغلظة.

وتشير التصريحات التي وجهها رئيس مجلس الشورى اليمني، أحمد عبيد بن دغر، بشكل ضمني، إلى التقارب الإماراتي التركي، والزيارة التي قام بها في وقت سابق اليوم الأربعاء ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد إلى أنقره للقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان. 

انشر الخبر :

اخر الأخبار

بيان جباري وبن دغر ماله وما عليه

فمن نظر للبيان من زاوية مصالحه الشخصية التي ينعم فيها حاليا والتي ما كان له أن يحصل عليها

قال قرداحي في حديث لقناة "الجديد" اللبنانية، إن استقالته هذه "تشكل دعما للرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في زيارته إلى دول الخليج

رغم كونها جزءا من حياتنا الحديثة، إلا أن المواد البلاستيكية، يمكن أن تشكل تحديا كبيرا للبيئة، وقد تغدو أيضا مصدر قلق على الصحة.

الضربة استهدفت موقع أسلحة نوعية تم نقلها من مطار صنعاء الدولي".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram