بلا حدود تؤكد مقتل وإصابة 22 شخص بينهم أطفال في قصف حي سكني بالحديدة

أكدت منظمة أطباء بلاحدود، مقتل وإصابة 22 شخص في قصف استهدف حي الزهور بمدينة الحديدة غربي اليمن.

وقالت المنظمة في حساب مكتبها باليمن على “تويتر”، إنها استقبلت 22 جريحاً ، منهم 4 قتلى في مستشفى السلخانة المدعوم منها جراء القصف على حي الزهور بمدينة الحديدة بعد ظهر الأحد.

وأضافت المنظمة أن فريقها الطبي أجرى ست عمليات جراحية طارئة، وعالج عدداً من المرضى نتيجة إصابات أقل حدة، مبينة أن 16 مريضاً منهم كانوا من الأطفال ، وتوفي أحدهم.

وأشارت إلى أنه “تم استهداف مكان عام مزدحم بالعائلات وأطفال يلعبون ومنزل قريب على بعد 1.3 كم فقط من مستشفى السلخانة المدعوم من أطباء بلا حدود”.

وعبرت المنظمة عن قلقها لأن غالبية ضحايا القصف كانوا من الأطفال. وأدانت الهجوم دون تحديد منفذيه.

كما دعت اطباء بلا حدود إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لضمان حماية المدنيين في النزاع الدائر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى