(انفراد) الإمارات هددت القيادات العسكرية في شبوة بقصف الجيش اليمني بالطيران

اليمن نت- خاص:

قال مصدر عسكري إن القيادة العسكرية الإماراتية في منطقة بلحاف بمحافظة شبوة هددت قيادات عسكرية يمنية بقصف قواتها بالطيران إن تعرضت قوات إماراتية أو تابعة للنخبة الشبوانية الموالية لها أثناء محاولتها الانتقال بين بلحاف والمناطق الأخرى في شبوة وأبين.

وكشف المصدر الذي تحدث لـ”اليمن نت” شريطة عدم ذكر هويته أن القوات الحكومية ضبطت أسلحة وذخائر ضخمة كانت الإمارات تقوم بتهريبها إلى الميليشيات في محافظة أبين.

وأشار المصدر إلى أن التهديدات الإماراتية وراء اجتماع اللجنة الأمنية العليا بمحافظة شبوة يوم أمس الخميس، والتأكيد على الجاهزية للمواجهة.

وسبق أن قامت الإمارات بقصف قوات الجيش اليمني في أغسطس الماضي واتهمته بالإرهاب، ما أثار غضب الحكومة اليمنية وأدى القصف إلى مقتل وإصابة 300 جندي وضابط يمني.

وطالب محافظ شبوة، محمد صالح بن عديو، يوم الأربعاء، الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بوقف استفزاز القوات الإماراتية للجيش الحكومي، محذراً من توتر الأوضاع في المحافظة.

وقال بن عديو في مذكرة رسمية رفعها لهادي، إن الطيران الإماراتي الاباتشي اخترق حاجز الصوت وهبط على مقربة من المعسكرات التابعة للقوات الحكومية جنوبي المحافظة.

ولفت إلى أن الطيران كان يرافق قوة إماراتية كانت تنتقل من منشأة بلحاف للغاز المسال في مديرية الروضة إلى معسكر العلم في مديرية جردان جنوبي المحافظة، مشيراً إلى أن القوات الحكومية سمحت للقوات الإماراتية بالتحرك، لكن الأخيرة تعمّدت المرور بالحواجز الأمنية للجيش بسرعة كبيرة ومن دون توقف، في خطوة مستفزة للجنود الحكوميين.

وحذر من أن ما حدث يكشف أن “هناك نيّة جديدة لدى القوات الإماراتية باستهداف الجيش والأمن”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى