اليونسيف تؤكد مقتل عدد من الأطفال في الضربة الجوية للتحالف على الحديدة

اليمن نت -متابعة خاصة
المجال: أخبار التاريخ: أبريل 3, 2018

قالت منظمة الطفولة التابعة للأمم المتحدة “يونيسيف” أن عددا من الأطفال سقطوا جراء ضربة جوية للتحالف العربي بقيادة السعودية ,أمس الاثنين ,واعتبرت المنظمة هذا القصف الأكثرَ دموية منذ سنوات.

وأفاد بيان صادر عن “اليونيسيف” أن “الأمم المتحدة تحققت من مقتل عدد من الأطفال في الهجوم في مدينة الحديدة الساحلية في غرب اليمن”.

وأضاف بيان منظمة الأمم المتحدة للطفولة ” تم تسجيل عديد من الأطفال في عداد المفقودين فيما لا تزال عمليات انتشال المصابين والقتلى من تحت الأنقاض جارية”.

ووصف البيان القصف بأنه “بين أكثر الهجمات دموية التي تطال الأطفال منذ التصعيد الذي شهده النزاع اليمني في مارس 2015”.

ودعت يونيسيف جميع أطراف النزاع في اليمن إلى اتخاذ إجراءات فورية، والالتزام بواجبهم القانوني لحماية الأطفال، مشددة على عدم وجود أي مبرر للتجاهل الفاضح لحقوق الأطفال والقانون الإنساني الدولي.

كما حثت المنظمةُ المجتمعَ الدولي على تقديم المساعدة لأطفال اليمن من خلال مؤتمر إعلان التبرعات في جنيف.

وكان مصدر طبي يمني قال إن 12 مدنيا على الأقل بينهم سبعة أطفال وثلاث نساء قـتلوا في غارات للتحالف العربي على تجمع لنازحين في مديرية الحالي بمحافظة الحديدة.