“اليونسكو” تدعو لتعزيز حماية الصحفيين حول العالم

اليمن نت _ متابعة خاصة

دعت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو”، السلطات حول العالم إلى حماية الصحفيين، وتعزيز حرية التعبير.

وأصدرت اليونسكو تقريراً جديداً يسلط الضوء على التصعيد الملحوظ في انتهاكات حرية الإعلام التي اقترفها رجال الشرطة وقوات الأمن خلال سلسلة من المظاهرات التي اندلعت حول العالم إبّان النصف الأول من عام 2020.

وأشار التقرير إلى أن النصف الأول من العام الجاري شهد 21 حركة احتجاجية شابتها انتهاكات لحرية الصحافة، ومن بينها الحركات الاحتجاجية التي تعرض الصحفيون فيها للاعتداء والاعتقال وحتى القتل.

وأكد التقرير أن الانتهاكات بحق الصحفيين تزايدت خلال السنوات الأخيرة، “وهو ما يكشف تهديداً كبيراً ومطّرداً يحدق بحرية الإعلام وحرية الانتفاع بالمعلومات في جميع أنحاء العالم”.

وخلص التقرير أيضاً إلى مقتل عشرة صحفيين أثناء تغطيتهم للحركات الاحتجاجية على مدار السنوات الخمس الماضية، كما أنّ عدداً من هذه الحركات الاحتجاجية شهدت ما يصل إلى 500 انتهاك منفصل.

ويرى التقرير أنّ الحركات الاحتجاجية حول العالم خلال هذه السنوات الخمس الأخيرة متجذرة بالأمور المتعلقة بالظلم الاقتصادي والفساد الحكومي وتراجع الحريات السياسية وتأجج الاستبداد.

ودعت “اليونسكو” لتعزيز حماية الصحفيين، عبر تعزيز تدريب الشرطة وقوات إنفاذ القانون على حرية التعبير وتوخي السلوك المناسب في التعامل مع وسائل الإعلام؛ وتوفير التدريب والمعدات المناسبة للصحفيين، وتعيين أمناء المظالم الوطنيين لمحاسبة الشرطة على استخدام القوة ضد الصحفيين في المظاهرات؛ وتعزيز الآليات الوطنية لسلامة الصحفيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى